استشارات فلكية وروحانية مجانية من خلال خدمات جديدة لاتوجد فى اى كتاب او موقع على صفحتى بالفيس بوك اليوم الجمعة 23 اغسطس 2013

اقوم اليوم الجمعة 23 اغسطس 2013 بالرد على استشارات فلكية وروحانية مجانية من خلال خدمات جديدة لاتوجد فى اى كتاب او موقع على صفحتى بالفيس بوك

وهذا رابط صفحتى بالفيس بوك

https://www.facebook.com/arabicnostradamus

الفلكى احمد شاهين

فساد النخبة السياسية فى مصر-تحليل سياسي للفلكى احمد شاهين فى صحيفة التقدمية الصادرة فى جنيف بسويسرا

http://www.taqadoumiya.net/2013/08/21/%D9%81%D8%B3%D8%A7%D8%AF-%D8%A7%D9%84%D9%86%D8%AE%D8%A8%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D8%B3%D9%8A%D8%A7%D8%B3%D9%8A%D8%A9-%D9%81%D9%89-%D9%85%D8%B5%D8%B1-%D8%AA%D8%AD%D9%84%D9%8A%D9%84-%D8%B3%D9%8A%D8%A7%D8%B3/

لم يكن موقف الدكتور محمد البرادعى مفاجئا لكثير من المتابعين للساحة السياسية المصرية من داخل وخارج مصر
فالرجل عودنا دائما على الهروب فى اللحظات الحاسمة التى ما ان تبدا مصر فيها فى التقاط انفاسها حتى تسقط فى هوة الانقسامات والصراعات الحزبية وغيرها
انقسمت جبهة الانقاذ على نفسها مابين مؤيد ومعارض لاستمرار البرادعى توجها تهديد حزب المؤتمر بالانسحاب من الجبهة حال استمرار البرادعى فيها
البرادعى لم ولن يكون رجل الدولة الموعود الذى سينتشل مصر من الضياع
انه ( عميل ) بكل ما فى الكلمة من معنى ؛ يحرص على امتيازاته والقابه التى منحها له الغرب ؛ فالغرب سيده وهو خادمهم المخلص
لايختلف عن البرادعى : السيد البدوى – رئيس حزب الوفد – عضو جبهة الانقاذ ؛ او آل السادات الفاسدين المرتشين المتورطين فى عمليات قذرة منذ عهد مبارك الفاسد
ايضا لا يختلف محمد سليم العوا او عبد المنعم ابو الفتوح او ايمن نور عن سابقيهم
فهم مجرد ذيول لنظام سقط بغير رجعة دون ان يحققوا حلمهم الموعود
فالعوا على سبيل المثال جده المباشر سورى ؛ وعائلة العوا هناك من المشاهير من ابناء الطائفة الشيعية الاسماعيلية
العوا – لمن لايعلم ايها السادة – تجهزه الولايات المتحدة لرئاسة مصر ؛ فى مخطط سقط قبل ان يبدا ؛ يفسره الحملة الشعواء التى شنها الاخير على الجيش والحكومة المصرية الفترة الاخيرة
– حركة 6 ابريل ؛ وبعض الناشطين من المنتفعين امثال : اسماء محفوظ – احمد ماهر – محمد عادل –الخ هم من المرتزقة الذين وجدت فيهم امريكا ضالتهم المنشودة
وحتى حركة ( تمرد ) التى كنا نستبشر بها خيرا ؛ ظهرت اخيرا بوجهها المفضوح ؛ فى ظل توفر معلومات مؤكدة عن رغباتهم المحمومة نحو كراسى السلطة باى ثمن
( تمرد ) باتت تتحدث وكانها هى الحكومة والدولة وكل شىء ؛ ما تقوله يجب ان ينفذ بدون نقاش
وما بدر منها اخيرا من اعتراض على احكام القضاء بخصوص براءة ( مبارك ) لهو اكبر دليل على تجاوز هذه الحركة حدودها فى الاعتراض على الاحكام القضائية
بل وتتقمص دور رئيس الجمهورية المؤقت ( عدلى منصور ) ( المغيب ) قسرا لا اختيارا ؛ فى ظل كاريزما وزير الدفاع المصرى الفريق اول – عبد الفتاح السيسى
حينما تأمر امرا على لسان متحدثها الاعلامى : بان يصدر قرار فورى باعتقال مبارك – وفقا لقانون الطوارىء – لان خروجه خطر على الامن القومى للبلاد
لقد بات الكل فى مصر يعتقد انه ولى امر الشعب المصرى ؛ وان لابد ان تؤخذ بقراراته هو دوناً عن غيره
– والنتيجة : انه لن تخرج مصر من كبوتها مادام امثال هذه النخبة السياسية العفنة تعشش فى اركان مصر ؛ وتطأ بقدمها على صدور المصريين ؛ وكان المصريين كتب عليهم ابداً ان يحيوا ويموتوا كالمحجور عليه من اولاده
images (1)imagesn00245110-b

الساحة المصرية قريبا خالية من الوجوه السياسية اللامعة : ظهور المهدى المنتظر وظهور دجال مصر وفرعونها بمجمع البحرين ؟

https://groups.google.com/forum/?hl=ar#!topic/ommarabia/cNO-POiGky4

على مر العصور اهتم الانسان بالامل الذى يعيش عليه من خلال مخلص يظهر فى المستقبل ؛ ينشله من حالة الضياع الوقتية التى يعيشها
اختلفت مسميات هذا المخلص على مر العصور من رسول او نبى الى المسيا الى الزعامة التاريخية واخيرا : المهدى المنتظر او عدو المسيح antiChrist
فنحن المسلمون – سنة وشيعة – نسميه فى تراثنا الاسلامى بالمهدى المنتظر ؛ ويسميه الغرب بعدو المسيح
ولكن اى مسيح يكون عدوه مهدينا الموعود ؟!
انه مسيخهم الدجال ( الاخير ) الخارج نهاية الزمان من الشرق يتبعه اليهود وعليهم الطيالسة ؛ والذى يحاربه الامام المهدى – سليل العترة النبوية الشريفة
ان المسيخ ( او المسيح ) الدجال لابد ان يظهر فى المستقبل القريب بعد بناء الهيكل وخراب يثرب ( المدينة المنورة ) – يساعده فى ذلك البابا فرانسيس الاول – بابا الفاتيكان اليسوعى الجديد والاخير للكرسى الرسولى
فخراب بيت المقدس عمران المدينة والعكس صحيح – كما ذكر فى جفر الامام على – عليه السلام
– ولكن لم ينتبه احد الى حديث الرسول –ص – حينما قال :
” لاتقوم الساعة حتى يبعث دجالون كذابون قريب من ثلاثين كلهم يزعم انه رسول الله ”
فمن أمارات الساعة وأشراطها خروج الدجالين الكذابين الذين يدعون النبوة ويثيرون الفتنة بأباطيلهم، وقد أخبر النبي صلى الله عليه وسلم أن عدد هؤلاء قريب من ثلاثين.
ولا يستعبد أن يظهر دجالون آخرون إلى أن يظهر المسيح الدجال، فقد خطب رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال: “إنه والله لا تقوم الساعة حتى يخرج ثلاثون كذاباً اخرهم الأعور الكذاب”
– ومن المعلوم ان الحجاج بن يوسف الثقفى – كان اول الدجالين – حسب كلام الرسول الاكرم – ص –
واخرهم سيكون المسيخ الاعور الكهل الخارج من الشرق ؛ الذى حذر كل نبى امته منه ؛ وذادهم الرسول محمد – ص – انه اعور وان ربكم ليس باعور

– ولكن المفاجأة – التى لم ينتبه اليها احد – انه قبل ظهور الدجال الاخير ؛ هناك دجال معاصر سيظهر فى مصر الكنانة وتحديدا بمجمع البحرين فيها ؛ بل وسيحاول ان يحكم مصر ولكن دون جدوى
وقد ذكر الرسول الاعظم محمد – ص – ان :
” اول مصر سيهبط بها الدجال مصر مجمع البحرين ”

– فقد ذكرت القصة فى سورة الكهف ؛ لقوله تعالى :
” وإذ قال موسى لفتاه لا أبرح حتى أبلغ مجمع البحرين أو أمضي حقبا”

– ومن المعلوم تاريخيا وجغرافيا ان مجمع البحرين بمصر

– يدعم ماسبق مادون فى نبؤات عتيقة تقول :

” و الدجال يعد العده&و يتأهب للوصول الى السده&سده الحكم الوهمى&و لكن هيهات هيهات&فمهدى الكون&قادم ليهلك فرعون&معه السيف الشهناتورى&المخبأ فى حوراء الانسانيه&و المفقود من الادميه&يوم معرفه تفاحه المعصيه&فيسترده الختم من ابليس&و ينعته بالخسيس الرخيص&و يضربه ضرب الملوم&و انه قد اتى الوقت المعلوم&فيعرف ابليس ان وقت انذاره مضى&و ذهبت حياته سدى&و لله الامر من قبل و من بعد”

– الخلاصة ايها السادة :

انه لم يتبقى سوى اعوام قليلة جدا ؛ سيحدث فيها من الغرائب والعجائب ما يندى له الجبين ؛ وسيتحقق قول الرسول – محمد – ص – من تقارب الزمان بصورة لم يتخيلها احد
– قريبا جدا لن يتواجد على الساحة فى مصر اياً من الشخصيات التى تتلالأ الاضواء حولها الان ؛ سيسقطون كما تسقط الثمار العطنة الجوفاء المخوخة من الاشجار المثمرة بعد ان ضربتها الريح فالقت بها الى الارض تسحقها الاقدام
سيظهر على المسرح شخصيات اخرى سيكتب لها ان تكتب السطور الاخيرة فى تاريخ مصر والبشرية جمعاء

الفلكى احمد شاهين

اسم ووصف الامام المهدى وسنة ظهوره ( من مصر ) والسيسى ( الطانوف ) ومرسى ( الخروف ) وذكر صحابى مصر والعائذ المقتول فى حوار الفلكى احمد شاهين ( شاهين الاسرار – نوستراداموس العرب ) لبوابة فيتو : “نوستراداموس العرب”: كتب النبوءات ذكرت “مرسي” بالخروف الذي يعزله الطانوف “السيسي”.. والمصريون يحاربون اليهود حرب افتراس ويحررون القدس.. والإمام المهدي يخرج من مصر عام 2015


http://www.vetogate.com/534461#.UhImgpJM_Qh

461
حنان عبد الهادي

من خلال الجفر الأحمر وكتاب إدريس الحكمة ونبوءات محي الدين ابن عربي، تنبأ “نوستراداموس العرب” الفلكي أحمد شاهين ببعض أحوال مصر خلال الفترة القادمة، وشخصيات نهاية الزمان، واسم ووصف الإمام المهدي.

وقال أحمد شاهين إن تلك النبوءات ذكرت أحوال وشخصيات نهاية الزمان في مصر والعالم في العديد من النبؤات النادرة القديمة أهمها “الجفر الأحمر نادر الوجود” وكتاب إدريس الحكمة، ونبؤات محي الدين ابن عربى، وفيها سنجد ذكرا لمن سيحكم مصر بعد الثورات في بلاد العرب؛ وأيضا ذكر وصف الإمام المهدى، مشيرًا إلى أن المهدي سيكون مفاجأة بكل المقاييس، حيث ينتظر الكثيرون حول العالم أن يخرج الإمام المهدي من بلدهم أو دولتهم تحديدًا.

وأكد شاهين أن الإمام المهدي عكس كل التوقعات فإنه خارج من مصر، بل والأغرب أنه يوجد ذكر للفريق أول عبد الفتاح السيسي، القائد العام للقوات المسلحة وزير الدفاع والإنتاج الحربى، في النبوءات؛ والرئيس المعزول محمد مرسي مذكور في النبؤات بالخروف، مضيفًا أنه قريبًا لن يكون لأي من المتواجدين على الساحة السياسية المصرية أي وجود.

وعن طريق بعض النصوص المكتوبة في كتب النبوءات أكد “شاهين” أن النبوءات في أحوال مصر في الفترة القادمة مكتوب فيها الآتي: “ويجتاح اليأس الكنانة، ويحدث الصدع في الرزانة، وتذهب لهم الإعانة، والفقر للبلد عنوانه، وتنتشر بينهم الخيانة، وينقلب عسكرهم بعد الاستكانة، فيطمع بهم اليهود، ويتعدوا عليهم بالحدود، ويستضعفوا قوتهم، ويتسهلوا سكتهم، فيحاولوا دخولها، والتمكين من أهلها، فيغير الشعب الهضبى، في الجانب الشرقى والغربي، يترأسهم الديدار الشاهيني، المستلم الأمر من السيني، فيحاربوا اليهود حرب افتراس، ويطهروا القدس من الأنجاس، ويفزع اليهود فزعه، ليس بعدها رجعة”.

وهناك نص آخر يقول:” ويعلو دخن الفتن، ويشتد زخم المحن، ويرى أهل مصر التمزيق، ويقطع عليهم كل طريق، ويسأم الناس من الحياة، ويتمنى الموت لا النجاة، ويرسم المستقبل سواد اللون، وتفقد بينهم معانى العون، ويغطى الحزن الكون، فلا أحد سامع، ولا نجم لامع، بل الحزن شكله دامع”.

وبتفسير نصوص التنبأ فيقول شاهين إنه بتتبع أول شخصية تولت الحكم في مصر بعد ثورة 25 يناير فكانت لما وصف بالخروف “مرسي”؛ الذي يعزله الطانوف “السيسي” كما في هذا النص الغارق في القدم: “يسميه اليهود الساحق، ويسميه النصاري الماحق، وهو ساحق لهم، ومبدد شملهم، الطانوف الذي يعزل الخروف، وتكون بداية خروج سيف السيوف”.

وأشار شاهين إلى أن الرئيس المؤقت عدلى منصور مذكور في الجفر الأحمر: بالذي هو في عدله منصور، العين المتولى في مصر بعد ثورات الأحوال.

ووصف “السيسي” في النبوءات بذو البأس حيث يقول شاهين: “أيضًا السيسى ذو البأس والشكيمة مذكور، والخسف الذي هو علامة توليه مقاليد السلطة، ويعقب توليه حدوث الملاحم”، وتذكر النبوءات “فعندها تحدث البوارس العظام، وهى علامات جسام، وثورات عربان، أولها قتال، وآخرها نزال، وتشق طريقها بين الجبال، يقوم بها أنشوش عالى، في الحق يرشق ولا يغالي، وبالغرب الكافر لا يبالي، فيخطط بروحه الخطط، ويبعد عن عقله الشطط، فيحوز العلم اللدني، ويعبر الطريق السني، ويسيطر على عالم الجني، ثم يترككم تجولون، وفى الوهم تائهون، حتى يمل العالم من التيه، ومن توليه السفيه، فيقترحون عليه التنصيب، بالترغيب والترهيب، فيقبل دون مشيئة، وتبدأ الملاحم الجريئة، وهذا كائن لا محالة وحقيقة، وعلاماته خسف بالديقة، وأمور تليها، وانظر انظر بأعجميها، وهنا صمت وسر، وخير وبر”.

وذكر شاهين أن انظر انظر بأعجميها أي “see see” وعلامة توليه زمام الأمور هو الخسف، أما صحابي مصر فيتنبأ عنه شاهين قائلًا: “مذكور أيضا صحابى مصر الصقر الشاهين أحمد الإسراء خاتم الأولياء الذي لن يكون من السياسيين على الإطلاق وسينصب بالبيعة”، وتقول النبوءات: “وأعلم أن الختم صاعد الفلك، وسالك مع من سلك، فهو ولي الحقيقة أخذ منه الأولياء علمهم رغم أنه جاء بعدهم فهو الصقر الشاهين وهو المجذوب الحزين لأجل الدين، وهو الظاهر الأمين فيه سر الأحمدية، الثانى له سر الاجتباء وأنصاره هم النجباء وهو أحمد الإسراء”.

ويقول النص عن المهدي: “يسمى صبيح الوقت في الجولة، يحببكم في الله، ويرشد من فيكم تاه، ولهذا اواه الله وأجتباه، يؤتى الحكمة في طرفه عين، بعدما يتسلم حرف السين، ويكثر الهرج اللعين، فينتشر جهل الدجالين، لولا حرف ألف الشين، الملغز للسر الثمين، فيشتهر أمره بين عشيه وضحاها، ويسأله الناس في أمورهم، ويحكم بينهم في شجارهم، فيتكلم صديقه، لما لا نوليه ونرى العدل فيه، فيجتمع عليه عصبه، أفكارهم خصبه، ويعرضوا عليه الأمر، وهو يرفضه رفض الجمر، فيصل رأيه لمعترضيه، فتتغير نظرتهم أليه، فيوضع له القبول، وتدق له الطبول، وينادى أحد مبايعيه، ها أنا اسمع صوت القرآن ببلاد الاورب، ويسلموا ويصبحوا من ال القرب، ويعم السلام بلا سبب، ولهذا كانت قصته عجب”.

وقال شاهين: “مذكور أن الإمام المهدي الذي سيكون من مصر بلا شك ويلتبس على الناس أمره حيث يخلطون بينه وبين صحابي مصر خاتم الأولياء كما في النص: “وتصدق هذه المرة، بإمام جامع، وشاب لامع، أصله معروف، وبالحسن موصوف، علمه هو كل الحروف، فتلغى في عهده السيوف، وتضرب في عهده الدفوف، عدله ملموس، وعدوه منكوس، وكنزه محروس، بيته الروحى عالى، ماحق شر لا يبالى، انتظروه عند تمام الهرج، فهو وقتها وحده الفرج، وعلامته أنه أزهدكم، وصفته أنه أرحمكم، وهيئته أنه أعنفكم، يأتى بعد العائذ المقتول، بخمس وثلاثون عام مدلول”.

ويؤكد شاهين أنه الإمام المهدى بلاشك الذي سيخرج في الفترة القادمة والآتى بعد العائذ المقتول ببيت الله الحرام؛ حيث قتل العائذ الأول في 1 محرم 1400 هجرية، أي أنه أصبح على الأبواب الفترة القريبة القادمة، ويخرج عام 2015.

ومازلت اتلقى الاستشارات الفلكية والروحانية على موقع اليوم السابع ( اكبر بوابات مصر الاخبارية )

– راسلونى على ايميلى باليوم السابع

A.SHAHEEN@YOUM7.COM

http://www1.youm7.com/News.asp?NewsID=1210307&SecID=89

http://www1.youm7.com/News.asp?NewsID=1210690&SecID=89&IssueID=0

http://www1.youm7.com/News.asp?NewsID=1210662&SecID=89&IssueID=0

http://www1.youm7.com/News.asp?NewsID=1210634&SecID=89&IssueID=0

http://www1.youm7.com/News.asp?NewsID=1210593&SecID=89&IssueID=0

http://www1.youm7.com/News.asp?NewsID=1210565&SecID=89&IssueID=0

http://www1.youm7.com/News.asp?NewsID=1210499&SecID=89&IssueID=0

Zodiac2013