– توقعات وتنبؤات الفلكى احمد شاهين – نوستراداموس العرب الجديدة على بوابة فيتو الاخبارية : برنامج السيسى – صاحب مصر – من النبؤات القديمة – حسين سالم صديق المبراك ( مبارك ) هو من زرع شجرة الحنظل وهو من مول الارهاب سرا – انتهاء الامارات ودمار العرب وخراب الشام – نبوءة السيسي لرئاسة مصر تتحقق بترشحه.. مصر تعود لعصر “يوسف الصديق”.. حسين سالم يمول “الجماعات الإرهابية” في سيناء.. “المشير” يسترد أموال مصر المنهوبة

http://www.vetogate.com/929606

118

حنان عبد الهادي

جاءت استقالة المشير عبد الفتاح السيسي، من منصبه كوزير للدفاع والإنتاج الحربي وإعلانه لترشحه للانتخابات الرئاسية منذ يوم لتؤكد صدق توقعات نوستراداموس العرب الفلكي أحمد شاهين التي خص بها فيتو منذ فترة طويلة ليصبح السيسي على بعد خطوات من تحقق نبوءته بأنه رئيس وصاحب مصر القادم.
نوستراداموس العرب يقول إن ترشح السيسي يؤكد أن برنامجه المنتظر موجود في النبوءات القديمة، كما أن خراب الشام وأحوال العرب مذكورة، كاشفًا أن الهارب حسين سالم مذكور أيضًا في النبوءات القديمة، ووصفه بـ”مكسور العين” صديق “المبراك” وهو من يمد الجماعات الإرهابية في سيناء بالمال والسلاح وزارع شجرة الحنظل سرا.

ويضيف: “كنت أول من توقع أن عبد الفتاح السيسي رئيسًا لمصر، وصاحبها المنتظر، من خلال التوقعات الفلكية والنبؤات القديمة؛ وتوقعت أنه يترشح ويستقيل من منصبه كوزير للدفاع”، مؤكدًا أن النبوءات أوردت العديد من النصوص التي تصفه.

وأورد شاهين نصًا وصفه بأنه “غاية في القدم والندرة” يصف برنامجه التنموى للنهوض بمصر، والذي يجعلها في مصاف الدول المتقدمة، بل سيدة العالم كما كانت وستكون، متوقعًا أن تعود مصر لعصر (يوسف الصديق) وإنقاذ مصر من السنوات العجاف ما جعلها مخزنًا لإطعام العالم!

نص النبوءة يقول: “وقرب الظهور يكون الفقر مستقر، والجوع مستمر، والضغوط شديدة، والسلبيات عديدة، لا يرى أثر الانفراج، ويسود الاعوجاج، فيقوم مثلما قام يوسف، فيقول لهم فلتذهبوا إلى الصحراء القريبة من البحر بسدس جنودكم، وتعاينوا أرضا شاسعة، وتولوا علماء الخيمياء أمر مياه البحر، فيضعوا المساحيق، وتحفر قناة صغيرة، تمشى بهاء البحر بعد التنقية، فتزرعون الأرض سنتين، ثم تسلموها لأهل الكنانة يزرعوها وتذهبوا لغيرها، فتفعلوا ما فعلتموه فى سابقتها، وفى السنة السابعة، لا تكونوا أمة جائعة، ويتولى هذا الأمر أمناء، ويقرب منه فقط العلماء، فرد أحد الجالسين، فى أى بحر من بحور الكنانة يفعل هذا يا شيخ الدين، أقول فى كلا البحرين يفعل، فقال وكيف يصلح الماء الأجاج للزرع، يا بنى أن علماء الخيمياء فى عصره ذو سلطان، وهذا ميسور فى زمانهم، فقال ولما يفعل ذلك بسدس العسكر، لأن العسكر يضمن الاستمرار، والنجاح وعدم البوار، بهذا ترتع الكنانة فى خير الذهيب، وتسود على أصحاب المحاريب، والقائل بقولى هذا يصيح به، وقت الظهور ويشهر أمره، فيتحقق ما تحقق ليوسف، ومنكر هذا القول أسف”.
نوستراداموس يؤكد أن النصوص القديمة ذكرت أحوال العرب نهاية الزمان وخراب الشام، وظهور صاحب عصا موسى: “ويصل الوهن بالعرب إلى الغاية، وتفرض عليهم الجباية، ويا ويل ساكنى الحجاز عند حكم الأندال، زاعمى الخدمة والنزال، وسارقى مفتاح المنال، تتفك دولتهم والقدس أسير، وقبل ظهور الإمام الأمير، وقت خراب الشام، وهدم بيوتها، ودمار دمشقها، ولقد صدق الإمام على حين قال، بمنبر بمصر، وخراب دمشق، وطرد يهود ونصارى من بلاد العرب، وظهور صاحب عصا موسى بالعدل، علمه ليس له مثيل، ومنصبه جليل، ومن أراد التأويل، فهو محمد العمل، وعيسى الروح، وموسى السحر، وسليمان الجن، وداود الحديد، وإبراهيم أهله، ويوسف الرؤى، ونون يونس، ويحيى زكريا، وخضر السفينة، وعلوم لم نصل إليها، وأسباب ساد عليها، نالته رحمه الله، وفى نفسه غناه”.
وكشف نوستراداموس أن رجل الأعمال الهارب حسين سالم مذكور فى النبوءات القديمة؛ كصديق للمبراك (حسنى مبارك)؛ بل وتكشف النبوءات أنه أول من زرع شجرة “الحنظل” فى مصر وسيناء “الجماعات الإرهابية” سرا؛ والمفاجأة أن السيسى سيطيح به –كما ذكرت النصوص– ويسترد منه أموال مصر المنهوبة؛ كما ذكر فى النص: “تتضارب الآراء وتختلف، وتزعزع النفوس وتنحرف، وينتشر البغى فى الطرقات، ولا تأمن النساء الشتات، شباب بهم جهالة، حينها يقوم لهم بالصياح، فيفيقوا مما هم فيه، وتعود الاخلاق للشعب، ويرثوا شهامة الأجداد، حتى أن العجوز يتهافت الجميع لخدمته، وتيسير حاله ومهمته، يتحابون بعد الكراهية، وفضح الفاسد الداهية، الهارب بمال الكنانة، ح السالم، إحدى عينيه مكسورة، وفئته غير منصورة، يطيح به الشهنار، ويسترد منه الديار، هو من زرع شجرة الحنظل فى السر، وأفعاله ليس بها بر، رغم أنه مطرود من الكنانة، إلا أنه سالب خيراتها، ومدبر مؤامرتها، هو صديق المبراك، انتظروا هلاكه بعد افتضاح، وعلو همه للفلاح، وأن عجزت عن التفسير، فاربط بعلمك السر الخطير، فالفتى يعلم المعيار، وبه يكشف الأسرار، ويمهد المنار، فلا تحاجوه دون بينه، بعد ضغط من السنين، والعزل غرة بثلاث من السنين، تدون العسكر، لا تنفك بالقائد”.

Advertisements

– جريدة الوطن ووسائل الاعلام المختلفة تبرز تحقق توقعاتى للمشير السيسى بالترشح والاستقالة من الجيش ليكون الرئيس المصرى القادم وصاحب مصر : صاحب مقولة “الأنشوش” لـ”السيسي”: مكتوب من الأزل أنك حاكم مصر لنعود لـ”عصر الفتوحات” – “نوستراداموس العرب”.. الفلكى الذى رسم مستقبل الشعوب

http://www.elwatannews.com/news/details/446999

http://www.akhbaraltaalim.com/index.php/news/onenews/12828

206874_Large_20140226072143_11

– كتب عبد الشافى مقلد

“أحمد شاهين”.. تنبأ بأحداث الثلاثة أعوام قبل وقوعها.. ثورات الربيع العربى.. ويناير ويونيو.. وآخرها ترشح المشير السيسى لرئاسه الجمهورية”صاحب مصر”.. ليقضى على أحلام الدجالين من الفلكيين
“نوستراداموس العرب” أو كما يقولون الفلكى العالمى، إنه عالم الفلك أحمد شاهين، عضو الإتحاد الأمريكى للفلكين، يتوقع الأحداث قبل وقوعها، دقه عالية فى الحسابات والتدقيق على الأشياء أياً كانت، سطع نجمه منذ عدة سنين ليكشف المستور والمخططات الخسيسة التى تستهدف مصر وشعبها، تنبىء بجميع ما شهدته مصر منذ عام 2011، وقبل وقوعه بأعوام كثيرة، إذ قال عنه العامة أنه”رسم حياة الشعوب” والتى كانت على رأسها مصر، ويأتى من بعدها العالم العربى ودول الخليج والغرب، إستعان به الملوك والسلاطين والرؤساء والأمراء، لفك عسيرهم وكربهم، ونجح بإمتياز، توقع أحداث كثيرة، أبرزها قيام ثورة الخامس والعشرين من يناير وثورات الربيع العربى والثلاثين من يونيو، والتى كان آخرها وأهما أن المشير عبد الفتاح السيسى سترشح لرئاسة الجمهورية، ليكون”صاحب مصر” كما قال “شاهين” مراراً وتكراراً، وهو ما نفاه كافة الفلكين، وزعموا أن صاحب مصر ورئيسها القادم هو الفريق أحمد شفيق، وعن بقية التوقعات التى توقعها”شاهين” خلال الثلاثة أعوام وتحققت بالفعل، هى:
مقتل القذافى – وفاة البابا شنودة – ثورات الربيع العربى خصوصا فى مصر – انتهاء حكم الرئيس الفرنسى ساركوزى – تقاعد المشير طنطاوى – وفاة محمود الجوهرى ومنصور حسن – فشل حمدين صباحى وحازم ابو اسماعيل فى انتخابات الرئاسة التى فاز بها محمد مرسى – سقوط حكم الاخوان المسلمين المدوى من خلال مظاهرات عارمة ودعم قوى من الجيش لتطلعات الشعب المصرى فى 30 يونيو الماضى- عزل الرئيس محمد مرسى منذ فترة طويلة وكان اول من تنبأ بذلك فى العالم – توقع حكومة مؤقتة تلى عزل مرسى – انتخابات تشريعية جديدة فى الكويت 2013 – مواجهات سيناء – احداث 26 ؛ 27 يوليو الماضية بمصر وقد حدد التواريخ بكل دقه.
– ومن التوقعات التى تحققت فى 2013..:
1- حاكم يسوعى جديد فى الفاتيكان ؛ حيث يطلق على البابا اليسوعى ( البابا الاسود)
2- سقوط الحكومة اللبنانية 3- قرصنة الشبكة العنكبوتية الاسرائيلية فى 7 ابريل 2013
4- مقتل العلامة محمد سعيد البوطى بسوريا
5- تحقق توقعى بتولى الامير تميم بن حمد حكم قطر خلفا للامير حمد بن خليفة ؛ وتنحى الشيخ حمد بن جاسم ال ثانى عن مناصبه فى البلاد
6- تحقق توقعى بمجلس تشريعى جديد بالكويت وبرلمان جديد فى 20137- تحقق توقعى ببراءة مبارك وانفجار مبنى المخابرات الحربية فى الاسماعيلية
8- كشف مكان اختباء القيادى الاخوانى عصام العريان فلكيا
9- حل جماعة وجمعية الاخوان المسلمين فى مصر10- مساعدة الجيش المصرى لازمة السيول فى المملكة السعودية-
ومن توقعاته التى تحققت فى عام 2014 ومازال العام مستمراً:
1- تفجيرات لبنان وحكومة لبنانية جديدة
2- وفاة والدة احمد المسلمانى
3- تفجيرات قطر والبحرين
4- وفاة الرئيس الصومالى
5- احداث اوكرانيا 6- حرائق ليلة راس السنة
7- وفاة سهير الاتربى – رئيسة التلفزيون
8- تراجع خالد على عن الترشح للرئاسة
9- تسريبات احمد شفيق والمعزول مرسى
10- انسحاب خالد على من انتخابات الرئاسة
11- تالق ومشاكل الفنانة الاستعراضية صافيناز
12- فضائح الاعلامى باسم يوسف من سرقات أدبية، وأخرى تطال بشكل مباشر.
13- احداث فنزويلا
وجاء تعليق شاهين على ترشح المشير السيسى للرئاسة، من خلال النص:”يؤتى الحكمه فى طرفه عين&بعدما يتسلم حرف السين&و يكثر الهرج اللعين&فينتشر جهل الدجالين&لولا حرف ألف الشين&الملغز للسر الثمين&فيشتهر أمره بين عشيه و ضحاها&و يسأله الناس فى امورهم&و يحكم بينهم فى شجارهم”.
ويضيف:” يكثر ذكر الذهيبى بعد العزل&و يعرفه الناس به صاحب البذل&من المدينه الساحليه&شرق الكنانه المطويه&يقيمها ولى ظالم&و يخرج منها الفتى عالم&بكل اسرار الطلاسم&فينير للذهيبى طريقه&فيتسلم سين الذهيبى المفتاح&و يضمد فتنه الجراح&تمهيد لفتى الساحل&و وداع للدجال الراحل&فيحدث تلاقى بين الذهيبى و الفتى بعد مراحل&فيكونا عونا لبعضهم&بعد انتشار امرهم&فكأنى بهم أصبحا حديث العامه&بعد صعودهم للقمه&فيبدأ حبهم فى غزو القلوب&و قبل ذلك ثلج مصبوب&فبايعوا و لو حبوا&و اقروا و لو صعبا&و علامه الذهيبى رؤيته&و علامه الفتى همته&ظاهر الذهيبى القوه&و باطن الفتى السطوه&و كلاهما خير&لولا ان الفتى هو شاهين الطير&يجمع اركان نفسه&و هو حسن الخمسه&متكامل الجدود&و باسم الكامل يسود&بخليل الذهيبى المقصود&احدهم عراك&و الاخر ذو الاوراق&انتظروهم فعلى ايدهم الوفاق)”.

– كتب محمد شنح

قال الفلكي أحمد شاهين، عضو اتحاد الفلكيين الأمريكين، وصاحب مقولة “الأنشوش” الشهيرة، في تصريح خاص لـ”الوطن”: “صدقت اليوم توقعاتي، أنا أول شخص في العالم توقّع ترشح المشير عبدالفتاح السيسي لرئاسة الجمهورية”.

ووجّه شاهين حديثه لـ”السيسي” قائلاً: “مكتوب من الأزل أن تحكم مصر أيها البطل في فترة بداية ازدهارها نهاية الزمان، في عودة لعصر البطولات والفتوحات من خلال فارسها صاحب مصر عبدالفتاح السيسي، الفتى الأنشوش الآتى من كمشوش”.

وكان لشاهين، توقعات في أول عام 2014، يشير فيها إلى تولي “المشير عبدالفتاح السيسي حكم البلاد، ووصفه بصاحب مصر، الذي سيعيد مصر إلى عصر الفتوحات الإسلامية، التي ستمتد لتركيا، وسيزخر عصره باكتشافات أثرية خطيرة”، وهي التوقعات التي وجهت بالنقد من الإعلامي الساخر باسم يوسف في برنامجه.

الفلكى احمد شاهين – نوستراداموس العرب على التليفزيون الرسمى عقب إعلان المشير ترشحه

مقلد: نوستراداموس العرب”شاهين” على التليفزيون الرسمى عقب إعلان المشير ترشحه

http://sho3a3-news.com/%D8%AE%D8%A8%D8%B1-%D8%B9%D8%A7%D8%AC%D9%84/item/9976.html

قال الكاتب الصحفى عبد الشافى مقلد، المستشار الإعلامى للفلكى العالمى أحمد شاهين الملقب بـ”نوستراداموس العرب”، أن التليفزيون المصرى يستعد لإستضافه”شاهين”، عقب إعلان المشير عبد الفتاح السيسى القائد العام للقوات المسلحة، ووزير الدفاع والإنتاج الحربى، والنائب الأول لرئيس الوزراء، ترشحه رسمياً لرئاسة الجمهورية، والذى من المرجح أن يكون غداً أو بعد غد.

وأضاف أن سبب إستضافه الفلكى العالمى، على الشاشة المصرية، يأتى لرسم خارطة الطريق التى سيسير عليها المشير منذ ترشحه وحتى وصوله لسدة الحكم، وإيضاح الألغام التى تقف فى طريقه، خاصتاً فى ظل العمليات الخسيسه التى تقوم بها الجماعة”الإرهابية” من أجل حرق مصر، وتأمر المتآمرين معها فى الداخل والخارج.

وتوقع “مقلد” دوراً مهماً للفلكى العالمى أحمد شاهين فى عهد المشير عبد الفتاح السيسى، بعد ما كشفه من مخططات تستهدف مصر وشعبها، والدور الذى لعبه فى ثورتى الخامس والعشرين من يناير والثلاثين من يونيو، على مرأى ومسمع الجميع.

– توقعات وتنبؤات الفلكى احمد شاهين – نوستراداموس العرب الجديدة على بوابة فيتو الاخبارية : نوستراداموس العرب يواصل تنبؤاته: الثورة القطرية تنجح في خلع حكم “آل ثاني”.. النبوءات تصف “الجزيرة” بالثعبان السام.. وحاكم قطر ملعون وخائن.. الحرب على إسرائيل في أبريل.. والسيسي يوحد مصر والحجاز

http://www.vetogate.com/923976

1111

حنان عبد الهادي

ثورة أحرار قطر في 30 مارس باتت من الأمور التي تشغل الكثير ممن عانوا من ويلات المؤامرات القطرية التخريبية، نوستراداموس العرب الفلكي أحمد شاهين، يؤكد أن النبوءات القديمة تقول: إن “ثورة قطرية أخيرة تنجح في خلع آل ثاني قريبًا، تعقبها حرب مع الغرب وظهور الإمام، ووصف قناة “الجزيرة” بالثعبان الذي ينفث السموم”.

ويؤكد نوستراداموس العرب على وصف (السيسي) بقائد الأنصار الرزين والطيب الولي الكاشف لسر (يزيد) المدفوع قدريا لرئاسة مصر، وضم أرض الحجاز لمصر تحت راية حاكمة واحدة، كاشفًا عن وجود القمر الأحمر الذي ينذر بالحرب على إسرائيل في أبريل.

نوستراداموس العرب “شاهين” يقول: إنه لم يعد يخفى على أحد أن قوى الشر لم تعد تقتصر على الولايات المتحدة (رأس الشيطان) ومرتع (الدجال) فقط، فقد أصبح للدجال الأعظم وكلاء بالشرق الأوسط من خلال قواعد وحصون، هي أعينه التي بها يبصر أحوال العرب والمسلمين لإجهاض أي محاولة لتقدمهم أو خروج الإمام الموعود.

أما عن قطر فيقول “شاهين”: إن دويلة (قطر) أحد هذه الحصون بل هي حصن الدجال الأعظم في منطقة الشرق الأوسط والعالم العربي؛ حيث وصفت في نبوءات غابرة “بالحصون التي توافق معنى البخل (التقطير) ومنها شابهت كلمة (قطر)، وجاءت كلمة (حصن) كاختيار موفق للفظ يضارع ( القاعدة العسكرية)؛ حيث قاعدة (العيديد) التي حولت قطر إلى أكبر قاعدة أمريكية حول العالم؛ حيث تدبر المكائد وتقيم الموائد العامرة بما لذ وطاب من خلال استضافة رءوس الفتنة والإرهاب في العالم بل وقادة اليهود أيضا!.

“شاهين” يؤكد أن حاكم قطر، أيضًا، وصف بالملعون الخائن لأهله وعشيرته، ولهذا الحصن (قطر) ثعبان يبث السموم، وفضائية وقناة “الجزيرة” تفشي الأسرار وتظلم الأنوار، كما أظهرت النبوءات.

وعن ثورة الأحرار في قطر ما يحدث من سيطرة حكامها على مقدرات الشعب القطري، يقول “شاهين”: إن (ثورة أخيرة) على حكام قطر، الذي وصفهم بالخونة، ينجح الشعب في خلع أميرهم الخائن للعهود، وفي هذا علامة على بدء الملاحم مع الروم (الغرب) بل وظهور الإمام الموعود!.

ويذكر نوستراداموس نص النبوءة الغارقة في القدم: “وتكون لأهل الروم حصون بأرض العرب توافق معنى البخل.. تفتن أجوارها وتصعب السهل.. فتكيد المكائد.. وتنشر السدائد.. وتعد الموائد.. حاكمها زائف.. وساكنها خائف.. تحوطها اللعنة.. ومرضعة للخيانة.. بها خان الأهل بعضهم.. وفعل بهم ما فعل بمن قبلهم.. لهم ثعبان له سم مبثوث.. يفشي الأسرار.. ويظلم الأنوار.. حتى ظهور المنار.. عندها يفتضح أمرهم.. ويظهر غدرهم.. فتتحد عليهم باقي البلدان.. فيثور شعبها آخر الثورات.. ويعزل منها جائرها.. وهنا أول حربكم مع الروم.. وظهور الإمام المأموم” !

ومع اقتراب الانتخابات الرئاسية ذكر “شاهين” كنت أول من توقع على مستوى العالم (بالسيسي) رئيسًا وصاحبًا لمصر – كما دون منذ القدم – من خلال “بوابة فيتو” الإخبارية حددت العديد من مواصفات السيسي، الفتى الأنشوش الآتي من كمشوش، وتلك المواصفات التي جاءت بالنبوءات!.

هنا يورد “شاهين” نصوصًا غاية في العجب والغرابة، تصف المشير عبد الفتاح السيسي “بقائد الأنصار الطيب الولي، الذي أول اسمه (عين اليقين) وآخره ( قيومية التمكين)، قائلًا: “أي عبد الفتاح السيسي، المطلوب للمنصب، أي أن الأقدار تسوقه إلى رئاسة مصر، دون إرادة منه، صوته خافت رزين ويخاطب الناس باللين، الباكي وقت العزاء والكاشف للهراء، كما وصف (السيسي) بالشهرة السريعة وفهم الشريعة (دلالة على التزامه بأوامر الإسلام ونواهيه وحكمه بشريعة الله عز وجل)!.

ويقول نوستراداموس: “إن السيسي، كما ورد، أنه كاشف سر (المريد) الذي يهنأ بهم الكنانة والحجاز، دلالة على اتحاد – أرض الحجاز ومصر- تحت راية واحدة كما كانت في عصر ازدهار الإسلام والخلفاء ومن بعدهم !”.

أما وصف “السيسي” في النبوءات القديمة: “قيل وكيف نعرف من وصفته بالذهيبي.. قال كلامه بيان اللين.. وصوته خافت رزين.. وأوله عين اليقين.. وآخره قيومية التمكين.. وهذا سر ثمين.. يلقي بالألفة إلقاء.. وهو الباكي وقت العزاء.. وهو كاشف الهراء.. وزيره سريع.. وفكره منيع.. مخطط الطريق.. ومطفىء الحريق.. الساحلي بالإجبار.. وقائد الأنصار.. يمشي طريق طويل.. ويتحمل التعطيل.. حتى يكون له سطوع.. وحصن ممنوع.. وكلام مسموع.. له شهرة سريعة.. وفهم للشريعة.. الطيب الولي.. يفتح حصون التمهيد.. ويكشف سر يزيد.. وحقيقة اسم المريد.. تهنىء بهم الكنانة والحجاز.. ومن عرفهم فقد فاز.. وسرهم هو الإعجاز.. عقيب الصوم تقوم العلوم.. بيوم معلوم !”.

شاهين يؤكد أيضًا وصف حال مصر وعودة الأمن والأمان لديارها عقب تولي (السيسي) مقاليد الأمور بتصاريف القدر؛ الذي سيكون حكم مصر من خلال ما يشبه فريق رئاسي يعاونه، على أيديهم يحل الأمان والعدل؛ حيث تنبأت سابقًا بشخصيات تعاونه منها (عزيز مصر) الجالس على كرسي الدولة الفاطمية بأسرار اللوحة.

النص يقول: “وتنزل بأرض الكنانة السكينة بعد النصب.. وتحل الراحة بعد التعب.. وتزامن ذلك بقدوم الشهب.. وكيف لا وهو للمنصب مطلوب.. وفي الناس صار محبوب.. وعدوه صار مغلوب.. فقد استقرت الأمور.. بعدما كشف المستور.. وظهر النور.. من بؤره شهنار العرب.. فترضى نفوس الشعب بهم.. بعد علو شأنهم.. وصدق زعمهم.. في حمل الأمانة وتسليمها.. ومعرفة الحقيقة وتعليمها.. تذل لهم الصعاب.. ويصعد أعلى الهضاب.. ويعود الأمن الذي غاب.. فينتشر بين الخلق عدلهم.. ويكشف النقاب عن سر أمرهم.. وهذا الأمر فيه تعطيل.. لحكمة تخفى على العقل العليل.. فهذه المرة ليس بها ترتيب.. إلا لمن يطلب ويستجيب !”.

ويتنبأ نوستراداموس أن “القمر الأحمر” في أبريل ينذر بالحرب وهجوم وشيك على إسرائيل وإيران في الواجهة! وبحلول الأول من أبريل يدور فلك الحقيقة ويكتشف العالم الطريقة لاختفاء الطائرة الماليزية عندما يتصل المدعو (ج )!.
نوستراداموس أكد أن خريطة العالم تتغير قريبًا ؛ انفصالات – اتحادات وأيضًا تغيير للعملات !