اسم الامام المهدى فى احاديث الرسول الاكرم محمد – ص – وحديث حذيفة ابن اليمان وتنبؤات ابن عربى وافلام هوليود وتنبؤات الكتاب المقدس –الخ

جاء فى جفر ال البيت عن الامام المهدى نهاية الزمان واسمه وصفته صراحة كما جاء اسمه صراحة فى تنبؤات الكبريت الاحمر الشيخ محى الدين ابن عربى الطائى  “
 
” هو المنصور بالرعب ؛ والمؤيد بالنصر من عند الله رب العالمين “
 
 
” يا غارة الله … يا غارة الله … يا غارة الله … يا غارة الله … يا غارة الله …
إن أبطأت غارة الأرحام وابتعدت ** عنا فأسرع شيء غارة الله
… يا غارة الله جدي السير مسرعة ** في حل عقدتنا يا غارة الله
… إن الشدائد مهما ضاقت انفرجت ** لا تقنطنّ إذن من رحمة الله
ضاقت.. أحاطت بنا في كل ناحية ** وأظلمت جددا والحمد لله
إن أبطأت غارة الأرحام وابتعدت ** عنا فأسرع شيء غارة الله
يا غارة الله جدي السير مسرعة ** في حل عقدتنا يا غارة الله
 
 
” ان لله كنوزا بالطالقان ؛ ليس بذهب ولافضة ؛ اثنا عشر الف بخراسان شعارهم : احمد – احمد ؛ يقودهم شاب من بنى هاشم على بغلة شهباء ؛ عليه عصابة حمراء ؛ كانى انظر اليه عابر الفرات ؛ فاذا سمعتم بذلك فاسرعوا اليه ولو حبوا على الثلج “
 
والان الى حديث حذيفة بن اليمان – المشهور – الذى نقل عن الرسول الاكرم محمد ابن عبد ال – ص – احاديث الفتن ومنه نقل كل التالون له ؛ فقال :
 
”  سمعت رسول الله – ص – وذكر المهدى – فقال :
 
” انه يبايع بين الركن والمقام ؛ اسمه احمد وعبد الله والمهدى – فهذه اسماؤه ثلاثتها “
وقال رسول الله ايضا – ص –
 
” الحقوا به بمكة فانه المهدى واسمه احمد “
 
” اوله عين اليقين واخره قيومية التمكين اى اول حروف اسمه الالف واخرها النون “- كما جاء فى كتاب ابن عربى عنقاء مغرب
 
” (و اعلم ان الختم صاعد الفلك و سالك مع من سلك فهو ولى الحقيقه اخذ منه الاولياء علمهم رغم انه جاء بعدهم فهو الصقر الشاهين و هو المجذوب الحزين لاجل الدين و هو الظاهر الامين فيه سر الاحمديه الثانى حيث ان الاول فانى فى حضره محمد ص من عجز فى حضرته لسانى فاخذتنى غفوه فاذا هى الختم رأيته موجود و لا موجود و مشهود و لا مشهود دون ان ياخذ منه الضد المقصود له سر الاجتباء و انصاره هم النجباء و هو أحمد الاسراء و هذا الكلام قبرى دفننى فيه حبرى و هو من يخرجه)
 
 
” يؤتى الحكمه فى طرفه عين&بعدما يتسلم حرف السين&و يكثر الهرج اللعين&فينتشر جهل الدجالين&لولا حرف ألف الشين&الملغز للسر الثمين&فيشتهر أمره بين عشيه و ضحاها&و يسأله الناس فى امورهم&و يحكم بينهم فى شجارهم”
 
و يكثر ذكر الذهيبى بعد العزل&و يعرفه الناس به صاحب البذل&من المدينه الساحليه&شرق الكنانه المطويه&يقيمها ولى ظالم&و يخرج منها الفتى عالم&بكل اسرار الطلاسم&فينير للذهيبى طريقه&فيتسلم سين الذهيبى المفتاح&و يضمد فتنه الجراح&تمهيد لفتى الساحل&و وداع للدجال الراحل&فيحدث تلاقى بين الذهيبى و الفتى بعد مراحل&فيكونا عونا لبعضهم&بعد انتشار امرهم&فكأنى بهم أصبحا حديث العامه&بعد صعودهم للقمه&فيبدأ حبهم فى غزو القلوب&و قبل ذلك ثلج مصبوب&فبايعوا و لو حبوا&و اقروا و لو صعبا&و علامه الذهيبى رؤيته&و علامه الفتى همته&ظاهر الذهيبى القوه&و باطن الفتى السطوه&و كلاهما خير&لولا ان الفتى هو شاهين الطير&يجمع اركان نفسه&و هو حسن الخمسه&متكامل الجدود&و باسم الكامل يسود&بخليل الذهيبى المقصود&احدهم عراك&و الاخر ذو الاوراق&انتظروهم فعلى ايدهم الوفاق)
 
 
 
حتى افلام هوليود ومخطوطات المتاحف الامريكية وتنبؤات الكتاب المقدس ذكرت اسمه ومولده وتاريخ مولده صراحة كما فى فيلم “” انا الماعز الاليف “
 
 
” يا غارة الله … يا غارة الله … يا غارة الله … يا غارة الله … يا غارة الله …
إن أبطأت غارة الأرحام وابتعدت ** عنا فأسرع شيء غارة الله
… يا غارة الله جدي السير مسرعة ** في حل عقدتنا يا غارة الله
… إن الشدائد مهما ضاقت انفرجت ** لا تقنطنّ إذن من رحمة الله
ضاقت.. أحاطت بنا في كل ناحية ** وأظلمت جددا والحمد لله
إن أبطأت غارة الأرحام وابتعدت ** عنا فأسرع شيء غارة الله
يا غارة الله جدي السير مسرعة ** في حل عقدتنا يا غارة الله
 
 
= صفة الامام المهدى الختم من الاسرار ونادرة :
 
” هو كغصن بان او قضيب ريحان سمح سخى تقى نقى ؛ ليس بالطويل الشامخ ولا بالقصير اللازق ؛ بل مربوع القامة (( مدور الهامة )) صلت الجبين اى ان جبينه واسع بارز لامع وواضح ازج الحاجبين ؛ اقنى الانف ؛ سهل الخدين على خده الايمن خال ( او حسنة ) كانه فتات مسك على رضراضة عنبر
 
ذاك المشرب بحمرة ؛ الغائر العينين ؛ المشرف الحاجبين ؛ ((( العريض مابين المنكبين )) ؛ براسه حزاز ؛ و ((( بوجهه اثر ))) رحم الله موسى
 
عظيم مشاش المنكبين ؛ له اسمان اسم يخفى واسم يعلن
= جاء فى الجفر :
 
ان رسول الله صلى الله عليه وسلم قد عهد بالا يسمى المهدى حتى يبعثه الله ؛ اى حتى يباشر هو بنفسه تعريف الناس بحقيقته
 
” لا والله حتى لايكون ذلك ابدا حتى يكون هو الذى يحتج عليكم بذلك ؛ ويدعوكم اليه “
 
وفى هذا الحديث رد على من يقول انه لماذا بدا يبين ويظهر امره بنفسه احيانا ومن خلال اناس اخرون تارة اخرى
 
وقد قال امير المؤمنين على ابن ابى طالب :
 
” الامام المهدى هو من سيعرف الناس بنفسه ؛ وهذا سيكون عند ظهوره لاميلاده
 
لايكنى ولايسمى حتى يظهر امره
 
له علم اذا حان وقته انتشر ذلك العلم من نفسه
 
ينادى باسمه : يافلان ابن فلان قم
 
الفلكى الدكتور احمد شاهين
 
 
الفلكى الدكتور احمد شاهين
 
 
Advertisements