تنبؤات الفلكى الدكتور احمد شاهين نوستراداموس العرب على موقع البوابة نيوز والوطن واليوم السابع والدستور وصوت الامة ووسائل الاعلام عن نهاية حمدين صباحى ووصف النبؤات القديمة له بالخصم الماكر الذى لاخير في اتباعه وتشتت الكنانة على يديه لو كان فاز بالرئاسة وانه فضل الشهرة الرخيصة على الجلوس في البيت ؛ كما وصفت النبؤات العتيقة حركة 6 ابريل ونهايتها السجن ؛ ووصفت النبؤات أيضا جماعة الاخوان المتاسلمين وانه لاخير فيها ؛ الفلكي أحمد شاهين: “صباحي” يسعى للشهرة و”6 أبريل” مصيرها السجن – و جريدة الدستور تنقل سيرتى الذاتية وتوقعاتى المحققة على مدار السنوات الماضية وحتى العام الحالى !!

 

http://www.albawabhnews.com/1902139

 

http://www.elwatannews.com/news/details/1126325

 

http://www.soutalomma.com/203594

 

http://www.dostor.org/1048018

 

http://www.dostor.org/1048095

 

https://www.youm7.com/story/2016/4/26/%D9%86%D8%A8%D9%88%D8%A1%D8%A9-%D9%84%D8%B9%D8%A7%D9%84%D9%85-%D8%A7%D9%84%D9%81%D9%84%D9%83-%D8%A3%D8%AD%D9%85%D8%AF-%D8%B4%D8%A7%D9%87%D9%8A%D9%86-%D8%AA%D8%B7%D9%8A%D8%AD-%D8%A8%D9%806-%D8%A5%D8%A8%D8%B1%D9%8A%D9%84-%D9%88%D8%AA%D8%B5%D9%81-%D8%B5%D8%A8%D8%A7%D8%AD%D9%89-%D8%A8%D9%80%D8%A7%D9%84%D8%AE/2691944

 

 

قال أحمد شاهين، عضو الاتحاد الأمريكي لعلماء الفلك، إن علم الفلك رصد بدقة، عبر نبوءات قديمة، تحركات شخصيات وحركات معارضة للنظام الحالي في مصر، بينها حمدين صباحي، وحركة 6 أبريل، مؤكدا أنهما ذكرا فى نبوءة ابن عربي بمخطوطة “الإخفاء لحين ظهور الأسماء”، بنعوت سلبية، منذ 1100 عام، بحسب زعمه.
وأضاف شاهين، خلال حواره ببرنامج “أحداث الساعة” على قناة “إي بي سي عربية“، أن حمدين صباحي ظهر، وفق النبوءة، كأحد خصوم الرئيس عبدالفتاح السيسي، والذي سيندم على موقفه منه، حيث نعتته “بمزدوج الحمد الباكر، والخصم الماكر، الذي لا خير في اتباعه”، وأنه “أراد لنفسه الصيت وعدم الجلوس في البيت”، بحسب قوله.
وتابع: يقول الفلك إن مصر كانت ستسقط لو فاز حمدين بالرئاسة، كما وصفته بأنه “سلم من سلالم السيسي”، في إشارة لحصوله على المركز الثاني في انتخابات الرئاسة السابقة.
وقال عالم الفلك، إن حركة 6 أبريل، وصفها الفلك، بعصبة “أجيج”، التي ينتهي بها الحال في السجن، بعد تكشف حقيقتها للمصريين، كما تقول النبوءة القديمة إنه “لاخير فى كف غير كامل”، في إشارة لعلامة رابعة التي يرفعها عناصر جماعة الإخوان الإرهابية.

 

 

= جريدة الدستور :

«حانوتي النجوم.. نوستراداموس العرب» مسميات عدة أُطلقت على الفلكي «أحمد شاهين» عضو اتحاد الفلكيين الأمريكيين، والحاصل على الدكتوراة في الفلك من الكلية الملكية بلندن.
 
معظم نبوءات «شاهين» كان لها نصيب من التحقق على أرض الواقع في مجالات السياسة والفن، ما دفع به ليكون واحدا من أكثر مواد برامج «التوك شو» متابعة، ومادة تجد العديد من الجمهور المتابع لها على مواقع التواصل الاجتماعي.
 
ورغم تحقق معظم توقعاته، إلا أنه أخفق في عدد كبير منها، ليؤكد مقولة «كذب المنجمون ولو صدقوا».
«حمدين صباحي وحركة 6 إبريل».. نجوم شباك النبوءة الجديدة لأنوستراداموس العرب، فقد ذكر أن علم الفلك، رصد بدقة عبر نبوءات قديمة، تحركات شخصيات وحركات معارضة للنظام الحالي في مصر، بينها حمدين صباحي، وحركة 6 إبريل.
 
وأضاف في تصريحات تليفزيونية، أنهما ذكرا في نبوءة ابن عربي بمخطوطة «الإخفاء لحين ظهور الأسماء»، بنعوت سلبية، منذ 1100 عام، وأن صباحي ظهر وفق النبوءة، كأحد خصوم الرئيس عبدالفتاح السيسي، والذي سيندم على موقفه منه، حيث نعتته بـ«مزدوج الحمد الباكر، والخصم الماكر، الذي لا خير فى أتباعه»، وأنه أراد لنفسه الصيت وعدم الجلوس في البيت، لافتا إلى أن الفلك قال إن مصر كانت ستسقط لو فاز حمدين بالرئاسة.
 
وأوضح أن حركة 6 إبريل، وصفها الفلك، بـ«عصبة أجيج»، التي ينتهي بها الحال في السجن، بعد تكشف حقيقتها للمصريين، كما تقول النبوءة القديمة إنه «لا خير في كف غير كامل»، في إشارة لعلامة رابعة التي يرفعها عناصر جماعة الإخوان الإرهابية.
 
وتعددت نبوءات «شاهين» التي صدقت وتحققت خاصة في رحيل نجوم الفن حتى أطلق عليه مصطلح «حانوتي النجوم»، وأصبحت توقعاته بخصوص المشاهير، نذير شؤم عليهم.
 
وتنبأ برحيل سيدة الشاشة العربية فاتن حمامة، وزوجها السابق النجم العالمي عمر الشريف، والممثل خالد صالح، وصباح، وسامي العدل، وعلي حسنين، وميرنا المهندس، والذين توفوا جميعًا.
 
وصدقت توقعاته الفلكية أيضًا والتي سبقت الأحداث بعدة أشهر، وكان أبرزها وفاة القذافي، والبابا شنودة واستقالة بابا الفاتيكان وتولي البابا اليسوعي، وعزل مرسي، وأول من توقع صعود السيسي السياسي في ديسمبر 2012 في العديد من الصحف المصرية والعربية.
 
كما توقع تولى حمد بن تميم إمارة قطر، ووفاة الكابتن محمود الجوهري والمذيعة سهير الأتربي، و تشكيل الحكومة اللبنانية الجديدة، واندلاع ثورتي 25 يناير و30 يونيو وعزل مبارك.
 
وانقضى عام 2015، وكذب توقعات «شاهين» ومنها، في 2015، مقتل الفريق سامي عنان، ونهاية الملك سلمان بن عبد العزيز ملك السعودية الحالي.
وعن توقعاته للعام الجاري، كشف شاهين خلال لقاء تليفزيوني عن قائمة الأسماء التي قال إن العام 2016 لن ينتهي إلا بوفاة أصحابها ومنهم الفنانة فيروز والموسيقار إلياس الرحباني، والفنان اللبناني يوري مرقدي، كما توقع وفاة شخصيات سياسية لبنانية ذكر منها النائب سامي الجميّل والرئيس السابق إميل لحود، وبالفعل رحلت الفنانة فيروز عن دنيانا في 30 يناير 2016.
 
وقال شاهين أيضا، إن عام 2016 سيشهد أيضا وفاة الفنانة شادية والممثلة سهير البابلي، بالإضافة إلى وفاة نجلاء فتحي وبوسي خالد الصاوي وعزت أبو عوف ومحمود حميدة، فيما سيسبب مرض السرطان وفاة الإعلامي المصري وائل الإبراشي.
 
كما تنبأ بوفاة أسماء فنية أخرى أهمها عاصي الحلاني حيث توقع موته عن عمر 52 عاما، والفنانة إلهام شاهين عن عمر يناهز 62 عاما، أما الفنان صابر الرباعي فسيكون تاريخ وفاته عام 2028، فيما سيموت الفنان أحمد السقا عن عمر يناهز 62 عاما.
 
وأضاف أن هيفاء وهبي، ستموت بعمر 79 عاما، بينما سيكون موت الراقصة فيفي عبده بعد أربع سنوات على إثر إصابة بمرض في الكبد.
 
وتوقع حانوتي النجوم، اغتيال النائب وليد جنبلاط، ووزير الداخلية نهاد المشنوق، ورئيس بلدية جبيل زياد حواط، ورئيس الحكومة تمام سلام.
 
وفي المقابل سينجو الرئيس نبيه بري من محاولة اغتيال وسيعتزل العمل السياسي بعدها، كذلك سيتعرض لمحاولة اغتيال كل من سمير جعجع وجان عبيد والإعلامي طوني خليفة.
 
وحصل «شاهين» من الاتحاد الأمريكي للفلكيين على أعلى نسبة توقعات محققة على مستوى العالم، فكان الأول عربيا والثاني عالميا بنسبة 78.4%.
 
وللرئيس عبدالفتاح السيسي خصوصية في نبوءات «نوستراداموس العرب»، فذكر أن اسم السيسي كان موجودا في التنبؤات القديمة منذ 1300 سنة، ويطلق عليه صاحب مصر، ومن يخلف السيسي يطلق عليه صحابي مصر، والسيسي لن يستمر في حكم مصر طويلا بل أنه لن يستكمل مدته الـ 4 سنوات بل سيظهر بعد فترة توليه صحابي مصر وسوف يسلم له السيسي الراية خلال عامين على الأكثر من توليه الرئاسة.
وأضاف أن صحابي مصر هو الممهد لظهور المهدي المنتظر لأنه على وشك الظهور وصحابي مصر الذي سيخلف السيسي مذكور في النبوءات القديمة بأنه الطانوف الذي سيعزل الخروف، وأنه جاء ليستلم مصر ثم يسلمها لهذا الصحابي، وبالتالي عند ظهوره سيعود السيسي إلى صفوف الجيش مرة أخرى، فهو وفقا للنبوءات القديمة ما جاء ليمكث.
 
ووصلت نبوءات «شاهين» في بعض الأحيان إلى حد التخاريف التي لا يصدقها عقل بشري، ومنها أنه تمكن من إجراء لقاء مع أحد الكائنات الفضائية الطيبة والتي تسمى «ووتشر» والتي تعيش على كوكب «أوتو»، بواحة سيوة.
 
وادعى أنه أثناء لقائه مع أحد هذه الكائنات أبلغه أنها جاءت لمحاربة قوى الشر المعروفة بـ «الزواحف» والتي تتخفى حاليا في شكل البشر ومن بينهم رؤساء دول مثل باراك أوباما وفلاديمير بوتين والعائلة المالكة البريطانية، وجون كينيدي وهيلاري كلينتون وأنها ليس أصلها بشرا، مشيرًا إلى أن بعض الأشخاص شاهدوا هيلاري كلينتون أثناء تحولها.
 
كما تنبأ بأن هناك مظاهرات حاشدة ستنزل للشوارع إثر إعلان وفاة الناشط السياسي «أحمد دومة» الذي سيتم اتخاذه كأيقونة للانتفاضة الجديدة على غرار خالد سعيد.
 
وتوقع أيضًا اقتراب يوم القيامة على كوكب الأرض، بعد أن قامت الساعة بالفعل على كوكب المريخ، مستندًا إلى إحدى الصور التي نشرتها وكالة ناسا الفضائية لكائن على كوكب المريخ يشبه البشر، بعد أن قامت القيامة هناك، واندثرت الحياة.
Advertisements