الفلكى احمد «شاهين» في تصريحاته لفيتو : سنة الأحداث الدموية والدماء – فمن المتوقع أن تكون مصر أكثر بلاد الوطن العربي تشهد حالة مثيرة من إراقة للدماء، خاصة بعد الحكم بإعدام قيادة الإخوان، ويكون ذلك في النصف الثاني من العام، خلال شهر يونيو المقبل

12508987_1139087089458152_8353826216177710420_n

 

انها سنة الاحداث الدموية بالفعل وارتباطها بالدماء خصوصا فى مصر فى اواخر عصر حكم السيسى وبعد اغتياله هذا العام غدرا وخيانة من داخل الجيش المصرى

فمن مصادر موثوقة داخل عائلة السيسى نفسه فالسيسى حزين جدا هذه الايام منتظرا مصيره الموعود ويبكى كثيرا كثيرا وقد كثر بكاؤه فى المناسبات وغيرها ولذلك اوعز بعض المقربين منه  – دون علم السيسى – الى بعض اذنابهم الملطوطين والذين ليسوا فوق مستوى الشبهات ان افعلوا كذا وكذا – حتى يخرج من حالته هذه – وحتى يرى ان الوضع كذا –الخ

ولكن تحركاتهم مرصودة وباءت وتبوء بالفشل مهما فعلوا حتى لو جيشوا جيوش العالم وهذا وعد غير مكذوب والايام بيننا
وكله بالورقة والقلم (( حيث اراقب  من اعلى الهرم كل شىء )) !!
 حيث يترك السيسى الحكم لفترة بسيطة اثر وعكة صحية كما تنبات له ثم يتم اغتياله ممن لم يكن متوقع ان يغتاله غيلة وغدرا
ومن اين : من داخل المؤسسة العسكرية نفسها ومن اقرب المقربين له

انه : ——–
وساذكر قريبا جدا اسم من سيغتال السيسى وستكون مفاجاة بكل المقاييس
وايضا ساذكر اسم من سيخلف السيسى وهو الموعود الذى بالحسن موصوف

فاسمه لايعلمه الا 3 اشخاص

انا والسيسى وشخص ثالث

وماسبق حادث خصوصا بعد الاحداث الدامية واقتحامات السجون  التى ستحدث الفترة المقبلة وذبح بعض المواطنين عيانا بيانا جهارا

فالدماء ستكون غزيرة فى المنطقة العربية ومصر خصوصا بعد النصف الثانى من العام

فما اقوله هو تحذير من منطلق حرصى على المصلحة العامة

وان كنت اؤمن ان : ” الحذر لايمنع القدر “

اينما تكونوا يدرككم الموت ولو كنتم فى بروج مشيدة

الفلكى احمد شاهين

http://www.vetogate.com/2027992

 

وقال عالم الفلك الدكتور أحمد شاهين: إن هناك 3 تقاويم، هما التقويم الميلادي «الشمسي»، والتقويم العربي «الهجري»، والتقويم العبري، الذي يجمع بين التقويمين الميلادي والعربي، مشيرًا إلى أن شهر مارس تم إضافته مؤخرًا، إلى التقويم الميلادي لتوافق الثلاث تقويمات سنويًا.

الأحداث المؤسفة
وأضاف شاهين أن السنة قد تكون بسيطة أو كبيسة، والسنة البسيطة يكون عدد أيامها 365 يوما، أما الكبيسة فتكون366، قائلًا: 2016 سنة كبيسة، وذلك لم يحدث منذ آلاف السنين، مشيرًا إلى أن السنة الكبيسة تأتي بمعناها من أحداث مؤسفة ويكون العام صعبا وكثير الدماء.
وتبأ عالم الفلك بأن الوطن العربي وخاصة مصر سوف يشهد أحداث دموية على أرض الواقع خلال هذا العام، مع زيادة حالات الاغتيال.تواجد القمر
وأكد شاهين أن أحداث السنة الكبيسة توقف على حسب تواجد القمر، وأن القمر يظلل منطقة شبه الجزيرة العربية هذا العام، فمن المتوقع أن تكون مصر أكثر بلاد الوطن العربي تشهد حالة مثيرة من إراقة للدماء، خاصة بعد الحكم بإعدام قيادة الإخوان، ويكون ذلك في النصف الثاني من العام، خلال شهر يونيو المقبل.

 

  • وما قلته سيحدث تمام مثل هذا الخبر اليوم عن احتجاز مواطنين واطلاق النار وفشل الشرطة في تحريرهم واصابة ضباط وعساكر

http://www.vetogate.com/2028995

= ترددت أنباء عن احتجاز خلية إرهابية في شارع عبد الحميد مكي بحدائق المعادي العديد من المواطنين كرهائن، بعد أن داهمت قوة أمنية وكرًا لهم، في الساعات الأولى من صباح اليوم الأربعاء.

وقال شهود عيان من الأهالي إن الإرهابيين تمكنوا حتى الآن من إصابة أكثر من 15 جنديًا وضابطين وأطلقوا أكثر من 5000 طلقة.

وذكر شهود العيان أن عددًا بين الإرهابيين من القناصة، ومازالت الاشتباكات جارية حتى الآن، ولم تنجح الشرطة في اقتحام وكرهم.

كان مستخدمو مواقع التواصل الاجتماعي «فيس بوك»، تداولوا مقطع فيديو، أكدوا أنه للحظة تبادل إطلاق النار بين قوات من الشرطة وخلية إرهابية في شارع عبد الحميد مكي بحدائق المعادي.

وقال مستخدمو «فيس بوك»: “داهمت قوة أمنية أحد أوكار خلية إرهابية في شارع عبد الحميد مكي بحدائق المعادي، فأطلقت عليهم عناصر الخلية الإرهابية النار، وبادلتهم الشرطة إطلاق النار”.
ومن ناحية اخرى نفت مصادر امنية ماتردد حول احتجاز رهائن.

 

 

 

Advertisements