الفلكى احمد شاهين يتوقع بالبوابة نيوز والبشاير ودنيا الوطن ووسائل الاعلام : الأنشوش – هزة أرضية كارثية بالاسكندرية خلال أيام واغتيال مئات الشخصيات العامه ؛ سيل من الدماء لشخصيات مهمة مصرية ؛

 

http://www.albawabhnews.com/1378312

http://elbashayeronline.com/news-521462.html

http://www.alwatanvoice.com/arabic/news/2015/07/02/737803.html

 

توقع الفلكي أحمد شاهين والملقب بفلكى العرب، وقوع هزة أرضية بمحافظة الإسكندرية خلال الأيام القادمة على إثرها تقوم ملاحم ومعارك ضاربة، مؤكدا أن مقتل النائب العام لن يكون الأول في سلسلة الاغتيالات وأن هناك مئات الشخصيات ستلقي حدفها هذا العام وأن ما يحدث الآن في مصر والعالم العربي، من أهم أشراط الساعة.

وأشار شاهين أن المخطوطة الفلكية تقول: “عندما تسمع الصيحات من السماء (وقد سمعناها جميعا) ويخسف بالبيداء ويقترب النجم الثاقب (وقد رأيناه ملاصقا للقمر منذ أيام)، وتقتل (النفس الزكية) هشام بركات، ويظهر السفيانى (أبو بكرالبغدادي) واليمانى، عندها ترقبوا الهدة واهتزاز إرم ذات العماد (الإسكندرية)”.

= توقع الفلكي أحمد شاهين والشهير بالرجل الأنشوش ، وقوع هزة أرضية بمحافظة الإسكندرية خلال الأيام القادمة على إثرها تقوم ملاحم ومعارك ضاربة، مؤكدا أن مقتل النائب العام لن يكون الأول في سلسلة الاغتيالات وأن هناك مئات الشخصيات ستلقي حتفها هذا العام وأن ما يحدث الآن في مصر والعالم العربي، من أهم أشراط الساعة.

وأشار شاهين أن المخطوطة الفلكية تقول: “عندما تسمع الصيحات من السماء (وقد سمعناها جميعا) ويخسف بالبيداء ويقترب النجم الثاقب (وقد رأيناه ملاصقا للقمر منذ أيام)، وتقتل (النفس الزكية) هشام بركات، ويظهر السفيانى (أبو بكرالبغدادي) واليمانى، عندها ترقبوا الهدة واهتزاز إرم ذات العماد (الإسكندرية)”. 

 

= رام الله – دنيا الوطن
توقع الفلكي أحمد شاهين والشهير بالرجل الأنشوش ، وقوع هزة أرضية بمحافظة الإسكندرية خلال الأيام القادمة على إثرها تقوم ملاحم ومعارك ضاربة، مؤكدا أن مقتل النائب العام لن يكون الأول في سلسلة الاغتيالات وأن هناك مئات الشخصيات ستلقي حتفها هذا العام وأن ما يحدث الآن في مصر والعالم العربي، من أهم أشراط الساعة.

وأشار شاهين أن المخطوطة الفلكية تقول: “عندما تسمع الصيحات من السماء (وقد سمعناها جميعا) ويخسف بالبيداء ويقترب النجم الثاقب (وقد رأيناه ملاصقا للقمر منذ أيام)، وتقتل (النفس الزكية) هشام بركات، ويظهر السفيانى (أبو بكرالبغدادي) واليمانى، عندها ترقبوا الهدة واهتزاز إرم ذات العماد (الإسكندرية)”.