اسماء واوصاف ( حكام مصر ) المعاصرين ونهاياتهم من مخطوطة ( الوصايا الخمس وسبعون ) النادرة

تنزيل

 

– من مخطوطة الوصايا الخمس وسبعون :

” قتل الشريف من على بعد
جمال النصر والعربا
يدعونه بالنصر اسما ولكن فعلا لم ينلا
قتلته العقارب والافاعى
والقردة والخنازير بالسحرا
احبه ابناء سام وحام ولكن بنى يافث لم يزلا

= ويسجى جسد الاسمر الانور تحت الثالوث حيث اضحى شهيدا
قاد حرب بعد هزيمة واصبح بعد الخراب معتمرا

= وتذرفون الدمع على مبراككم وتحتارون اين يدفن :
هنا ام هناك مع اصوله ام فروعه
ولكن مشيئة الله غالبة فجسده مع من هام واحب

= ويقتل عائطكم بعد كر وفر ؛ لم (( يرسى )) بعد على بر
هنا انصاره ينتحبون وفى الخارج يتفكرون
ولكن العقل يغلب القلب وفى تمام العام يتراجعون
مشيئة الله غالبة ؛ فاى مكان يسجى فيه الجسد لراضون

= ويظهر مهديكم المغتال سلفا ؛ اكثركم ذهدا وليس شانا
هو الاول يعقبه الثانى : من الحسين يتفرعون ومن الحسنا
وان شئتم نشاتهم ففى( قارون بحيرته ) مكثا

= ويظهر العزيز فى مصر ذو شان فى سنة قتال واقتتال ملتهبا
هو الجالس على الكرسى بالاذن والجبهة منتصرا
من ( سين مصر ) ظهوره ؛ وان شئتم فاصوله ترجع للحرما
ياتيه القوم من اشور وبابل متسائلين : انقذنا يا ( حسن الكوامل الصقرا )
دلنا على خير امورنا فقد مللنا القوم والحربا
فيه سيماء الفراعين ؛ فهو الفرعون ولاشكا
علومه كونية ودلائل حكمه ظاهرة ؛ ولكن الحقد يعمى العيون والحسدا
فى العام ( الف جيم ) من موت العائذ بالحرم ظهوره ؛ ابن الحسن والحسين والخليل مختصا
تعرفونه بدلائل نجومه ؛ فهو قيصر القهر يوسف السبط والعذرا
جنينا ضحكت له البتول فى بطن امه ب ( دمط ) الهجرة مرتحلا
انتظروه على عرش الكنانة حاكما او عزيزا لافرقا