الفلكى احمد شاهين نوستراداموس العرب على ( الوطن ) والفجر والوفد والبشاير وفيتو واليوم السابع وبرنامج صباح الخير يامصر بالقناة الاولى وال cbc وجميع وسائل الاعلام المرئية والمقروءة المصرية والعربية يتوقع ويتنبا: زلزال مدمر يضرب مصر قريبا.. والسيسي يتنحى عن الحكم العام المقبل ؛ وردود رئيس الشبكة القومية للزلازل ورؤساء قسم الفلك بمعهد البحوث والجيوفيزيقية يردون على الفلكى احمد شاهين والذى بدات الدولة المصرية استعداداتها لهذا الزلزال كما توقعه الفلكى احمد شاهين ؛ زلزال “الجيوب الفضية” المدمر ..بين الواقع والخيال


https://www.elwatannews.com/news/details/525758

http://www.vetogate.com/1133088

http://www.vetogate.com/1133091

http://www1.youm7.com/News.asp?NewsID=1789339

http://new.elfagr.org/Detail.aspx?nwsId=649043

http://www.onlylebanon.net/news/%D9%81%D9%84%D9%83%D9%8A-%D8%B2%D9%84%D8%B2%D8%A7%D9%84-%D9%85%D8%AF%D9%85%D8%B1-%D9%8A%D8%B6%D8%B1%D8%A8-%D8%A7%D9%84%D9%85%D9%86%D8%B7%D9%82%D8%A9-%D8%AE%D9%84%D8%A7%D9%84-%D8%A3%D9%8A%D8%A7%D9%85/

http://www.alwafd.org/%D8%A3%D8%AE%D8%A8%D8%A7%D8%B1-%D9%88%D8%AA%D9%82%D8%A7%D8%B1%D9%8A%D8%B1/713771-%D9%81%D9%84%D9%83%D9%8A-%D8%B2%D9%84%D8%B2%D8%A7%D9%84-%D9%85%D8%AF%D9%85%D8%B1-%D9%8A%D8%B6%D8%B1%D8%A8-%D9%85%D8%B5%D8%B1-%D8%AE%D9%84%D8%A7%D9%84-%D8%A3%D9%8A%D8%A7%D9%85

http://www.vetogate.com/1133961

10403206_797310146969183_6154717727640878918_n

– كتب احمد عنتر :

قال الفلكي أحمد شاهين، الذي يطلق على نفسه “نوستراداموس العرب”، أن ظاهرة “الجيوب الفضية المملوءة”، التي يشهدها شهر أغسطس المقبل والتي تحدث مرة واحدة كل 823 عامًا، حيث سيكون هناك 5 أيام جمعة، و5 أيام سبت، و5 أيام أحد، تعني فلكيًا وقوع زلزال مدمر بمصر، وسقوط مزيد من الشهداء في سيناء.

وأضاف شاهين، في تصريحات خاصة لـ”الوطن”، أنه يترقب اغتيال شخصية كبيرة في مصر وظهور شخص عظيم من شخصيات نهاية الزمان، والذي أطلق عليه لقب “صحابي مصر المهدي الأول” المسمى بـ”عبدالله المسكين”، بجانب الرئيس عبد الفتاح السيسي، خلال الشهر المقبل، على حد زعمه.

وتابع أن ظهور من أسماه بـ”عبدالله المسكين” بجانب السيسي سيكون تمهيدًا لتوليه الحكم رسميًا خلال عام 2015، زاعمًا أن العالم كله سيشهد مراسم تسليم وتسلم القيادة من السيسي إلى صحابي مصر المهدي الأول المنعوت بـ”عبدالله”.

– تسبب الفلكي أحمد شاهين، والملقب بـ”نوستراداموس العرب”، في حالة من اللغط داخل المجتمع المصري، بعدما أعلن عن زلزال مدمر يضرب مصر، معتمدًا علي الجيوب الفضية المملوءة بحسب اعتقاد صيني، والتى قال عنها أنها تحدث مره كل 823 عامًا وهى تعاقب 5 أيام جمعة، و5 أيام سبت، و5 أيام أحد.

وأضاف شاهين صاحب نبوءة عزل مرسي، أن هذا الزلزال يتسبب في إسقاط عدد كبير جدا من الشهداء.

وأثارت التصريحات حالة من الرعب على مواقع التواصل الاجتماعي، وأدت إلي حالة من اللغط التي نتج عنها مطالبة أجهزة الدول بالاستعداد، وخاصة بعدما صدقت تنبؤات شاهين.

وهو ما دفع الدكتور أشرف تادروس، رئيس قسم الفلك بمعهد البحوث الفلكية والجيوفيزيقية، إلي التأكيد علي أن قاله الفلكى أحمد شاهين، غير علمى ولا يوجد دليل على ما قاله.

وأكد أن تعاقب 5 أيام جمعة، و5 أيام سبت، و5 أيام أحد ظاهره تحدث كل 11 عام فقط و انها ظاهره فلكيه تتبع التقويم الميلادى فقط وليس لها أى علاقه بوقوع زلزال.

من جانبه أكد الدكتور حاتم عودة، رئيس قسم الفلك، علي أن الأماكن النشطة فى مصر والتى تكون فى الغالب منبعًا للزلازل معروفة جيدًا ولدى المعهد خريطة بها.

– قال الدكتور حاتم عودة، رئيس قسم الفلك بمعهد البحوث الفلكية والجيوفيزيقية، إن ما أعلنه الفلكى أحمد شاهين والملقب بـ”نوستراداموس العرب” بخصوص تنبؤه بوقوع زلزال مدمر بمصر خلال أيام “غير صحيح”.

وأضاف “عودة” فى تصريحات خاصة لـ”اليوم السابع”، أنه لا يمكن لأحد التنبؤ بتوقيتات وقوع الزلازل، مؤكدا أن ربط “شاهين” بين موعد حدوث الزلزال وظاهرة “الجيوب الفضية المملؤة” والتى سيشهدها شهر أغسطس المقبل والتى تتمثل فى تعاقب 5 أيام جمعة و5 أيام أحد و5 أيام أحد فى شهر واحد يؤكد أن كلامه غير علمى وغير منطقى.

أشار “عودة” إلى أن الأماكن النشطة فى مصر والتى تكون فى الغالب منبعا للزلازل معروفة جيدا ولدى المعهد خريطة بها.

فيما قال الدكتور أحمد بدوى، رئيس الشبكة القومية للزلازل، إن محطات رصد الزلازل تسجل مليون هزة أرضية سنويا لافتا إلى أن البشر يشعرون بـ10 % فقط من تلك الهزات، مشيرا إلى أنه بعد إنشاء شبكة رصد الزلازل المصرية يتم رصد 4000 زلزال سنويا بمصر يشعر المصريون باثنين أو ثلاثة منهم.

وأشار ” بدوى” فى تصريحات خاصة لـ”اليوم السابع” إلى أن تصدع الانفتاح الإخدودى بمنطقة البحر الأحمر ومنطقة خليج السويس هو الذى يؤدى إلى نشاط زلزالى مباشر على منطقة المحور وتنشيط وتفعيل بعض الصدوع الداخلية بمنطقة طريق مصر القاهرة السويس الصحراوى وهو ما أدى إلى حدوث الزلزالين السابقين بمنطقة وادى حجول لافتا إلى أن الزلزال الأخير لم يظهر له توابع حتى الآن.

وأكد أن الزلزالين المؤخرين بمنطقة شمال خليج السويس ووادى حجول واللذين كانت قوتهما متوسطة أكدا على أنه ليس هناك قلق من هذه المنطقة وأن المنطقة لا تقدر على تخزين طاقة أكبر أو يحدث بها زلزال قوته أكبر.

وذكر أن مناطق وقوع الزلازل البحر المتوسط والبحر الأحمر أخطر منطقة نشطة بالزلازل هى منطقة دهشور مضيفا أن هناك مناطق أخرى تنبع بها الزلازل مثل منطقة أبو حماد بالشرقية وغرب سوهاج وأسيوط.

وأشار رئيس الشبكة القومية للزلازل، إلى أن الأهم من رصدنا للزلزال هو أن تكون مصر على استعداد كامل مثل باقى الدول لتخطى الزلازل من خلال تنفيذ مبانى مضادة للزلازل وتدريب مجوعات للتحرك أثناء وقوع الزلازل وعمل احتياطات لحماية الماكن الساحلية وغيرها.

تجدر الإشارة إلى أن الأسبوع الجارى ضرب القاهرة زلزالان، أولهما بقوة 4.2 درجة على مقياس ريختر، وحدث على عمق 13 كيلو مترًا، والثانى، أول أمس، بقوة 4.2 بمنطقة وادى الحجول بالسويس.