توقعاتى الجديدة لمصر والعالم وردى على الاعلامى باسم يوسف فى حوارى لموقع وقناة جريدة الوطن : “نوستراداموس العرب” يرد على باسم يوسف: “أنشوش” كلمة أمازيغية تعني التاج.. والمقصود بها صاحب مصر “السيسي” شاهين لـ”الوطن”: باسم يوسف إعلامى حاقد مدفوع لأجندة خارجية.. وأفجر مفاجآت ستؤدي لإغلاق “البرنامج” نهائيا ؛ اضافة الى تعليق الاعلامى عمرو اديب فى برنامج ( القاهرة اليوم ) على توقعاتى لمصر والسيسى والعالم –الخ فى حوارى الى جريدة ( الوطن ) بالفيديو بداية من الدقيقة ال 13

http://www.elwatannews.com/news/details/423540?page=2

http://www.alnaharegypt.com/t~188085

كتب : محمد شنح

الأحد 23-02-2014 06:52

توقعت مقتل “القذافي” وقدوم “تميم” وعزل “مرسي” ووفاة والدة “المسلماني”

الكائنات الفضائية التي توقعت قدومها ظهرت بالفعل في الغردقة وفي بلاد المغرب

الفترة القادمة ستتدهور الحالة الأمنية أكثر وأكثر وستزداد عمليات الاغتيالات

أتوقع حدوث عمليات إرهابية بدول الخليج.. وتوالى موت بعض القادة العرب.. ومحاولة لاغتيال رئيس اليمن

بعد ما طالته نيران النقد والسخرية خلال حلقة برنامج “البرنامج”، الذي يقدمه الإعلامي الساخر باسم يوسف على فضائية ” MBC مصر”، اعتبر الفلكي أحمد شاهين، والمعروف بـ”نوستراداموس العرب” ما جاء بالحلقة “إهانة بالغة لعلماء الفلك من إعلامى حاقد، سخر قلمه الذي يقطر غلا وحقدا، مدفوعا بأجندة خارجية للنيل من كل من يوضح للشعب المصري أمورهم القادمة”.

وقال “نوسترادموس العرب، في تصريح خاص لـ”الوطن”، إن “تعرض الإعلامى باسم يوسف لشخصي فى معرض حلقته الجديدة من برنامج (البرنامج) على فضائية (MBC مصر)، تناول نقاطا محددة منها ظهور كائنات فضائية، وبالفعل فقد ظهرت الكائنات الفضائية العام التي حددتها، وظهرت أيضا في العام الحالي بمنطقة الغردقة بمصر تحديدا وبالمغرب، حيث تعودنا على ظاهرة “اليوفو” أو الأطباق الطائرة منذ زمن، ولكني توقعت ظهورها تحديدا بمنطقة الشرق الأوسط وحدث، وتوقعت أنها تمشيط من الدجال للمناطق التي ستبايع الإمام المهدي نهاية الزمان، حيث توجد منطقة الجونة بالغردقة وجبال المنجروف، وهذه استخرجتها من مخطوطات غارقة في القدم”.

أما بخصوص ما جاء بالحلقة عن صاحب مصر “السيسي”، الذى وصفه “شاهين” بالفتى الانشوش، فقال:

“كلمة الانشوش هي لغة أمازيغية تعني التاج، والمقصود بها صاحب مصر (السيسي)، الذى تنبأت بقدومه رئيسا لمصر وصاحبها الفترة القادمة، وذلك من خلال مخطوطات كتبها محيي الدين ابن عربي الطائى الحاتمي، وأصوله من بلاد المغرب العربي، ومن المعروف قربها من منطقة الأمازيغ، حيث يعيشون بالقرب من بلاد المغرب، وبالتالي فلفظ الأنشوش أى التاج ليس بمستغرب من رجل عاش فى بلاد المغرب العربي منذ مئات السنين، أما استغراب الأخ باسم يوسف من أن المخطوطة من 1100 سنة، فالجفور أيضا من مئات السنين، وكذلك أقوال الرسول بل، ونعتمد أحيانا على مخطوطات فرعونية من آلاف السنين، فلماذا العجب من مخطوطة من 1100 سنة فقط”.

وحول ما جاء عن التشكيك في وزنه وقيمته بين الفلكيين، فقال “أنا عضو بالاتحاد الأمريكى للفلكيين، أعلى اتحاد أمريكي في العالم، وحصلت على أعلى التقييمات بخصوص تحقق توقعاتي العالمية في السنوات الماضية، وأيضا العام الحالى 2014، وكنت اول من انفرد عالميا بالبابا اليسوعى الجديد، ووفاة القذافى، وتولي تميم بن حمد حكم إمارة قطر، وعزل مرسي وتحرك الجيش، كما تحقق لي 10 توقعات، ومازلنا لم نبلغ ربيع 2014، منها على سبيل المثال حرائق ليلة رأس السنة، ووفاة الرئيس الصومالي، والحكومة اللبنانية الجديدة، والأطباق الطائرة بالشرق الأوسط، وتفجيرات لبنان، ووفاة والدة أحمد المسلماني، وبالتالى أقول لمن هو متابع لي، أن باسم يوسف قد اجتزأ من توقعاتي، وأراد أن يوصل للناس، أن الفلكيين لا هم لهم ولاشاغل سوى الخيالات، مع أنني أنشر توقعات سياسية واقتصادية مصرية وعالمية تحقق الكثير منها على أرض الواقع”.

وأكد شاهين، أن علماء الفلك لم يكونوا يوما من الأيام بهواة أو قارئى الكوتشينة، أوضاربى الودع ؛ بل أن أكثر ما يرعب اليهود المسيطرين على الإعلام العالمي، هم علماء الفلك والنجوم، حيث يستدلون على أسرار الغيب والمستقبل، فعلوم الفلك والنجوم هي علوم وأحكام سطرت منذ قديم الأزل في مناهج درست ومازالت تدرس في أعرق الجامعات العالمية، وبالطبع هناك العديد من الدجالين الذين يدجلون على الناس وينصبون عليهم باسم علم النجوم، ولكن أصابع المرء ليست مثل بعضها، فنحن ليسوا بضاربي ودع ولا دجالين على الإطلاق، فأنا على سبيل المثال عضو الاتحاد الامريكى للفلكيين ومستشارا فلكيا لشخصيات سياسية بالخليج العربي، وقمت بتحليل الانتخابات الفرنسية من قبل في دوريات ترجمت إلى اللغة الفرنسية”.

وكشف الفلكي أحمد شاهين، أن هناك مفاجئات سيفجرها خلال الأيام القادمة، قد تؤدى إلى إغلاق برنامج “البرنامج” بشكل نهائي، مشيرا إلى أنه لو طلب منه توقعات عن باسم يوسف سيفعل “فإجابتى نعم، حيث توقعت بوسائل الإعلام فى معرض توقعاتى لعام 2014 بمختلف وسائل الاعلام، وبعكس توقعات فلكيين آخرين، فقد انفردت – وهذا منشور – أن الاعلامى باسم يوسف انتهى وبرنامجه إلى الإيقاف، ولو طلب مني توقعات أكثر دقة عن مستقبل باسم يوسف نفسه ومستقبله سأفعل ايضا، حيث أقوم بسبر أغوار الشخصيات فلكيا ونجوميا وروحانيا واستخراج أسرارها من خلال التحليل الفلكي”.

وبسؤال الفلكي أحمد شاهين، خلال حديثه لـ”الوطن” عن توقعاته لشهر مارس، والفترة القادمة على المستوى السياسي والاجتماعى، وكان رده ” على الصعيد المصري، ماتزال هناك عقبات فى وجه الانتخابات الرئاسية، وسيمر شهر مارس ومازالت مصر بغير رئيس جديد منتخب، حيث توقعت منذ فترة طويلة أن السيسي هو صاحب مصر ورئيسها القادم، ولكن بالتنصيب والتفويض الشعبي في ظل عقبات أمام إقامة الانتخابات الرئاسية، التي حتى إن أقيمت لن تكتمل، وهذا انفراد منى لـ (الوطن)، سيتمنع السيسى أكثر وأكثر وسيخرج الشعب عن بكرة أبيه، مطالبا به كرئيس مفوض، بعد أن تتدهور الحالة الأمنية أكثر وأكثر الفترة المقبلة وسيكون هناك زيادة حدة الاغتيالات، عندها سينزل السيسي على رغبة الجماهير، ويقبل بالمنصب الرئاسي الذي سيمكث فيه فترة قصيرة ثم يسلم الحكم بعدها لمن يليه، أو كما ذكرت النبؤات القديم (صحابى مصر)، حيث هناك اختلاف بين اللقب الأخير وبين صاحب مصر (السيسي)، فوظيفة السيسي هى تسليم وتسلم كما يقال فى الجيش”.

وعلى الصعيد العالمي، توقع شاهين، حدوث عمليات إرهابية بدول الخليج، وتفجر الأحداث في ليبيا، وتوالى موت بعض القادة العرب، ومحاولة لاغتيال رئيس اليمن الحالي.