– ما تحقق من توقعاتى للانتخابات المصرية ومرشحى الرئاسة : الفتن والنزاعات التى سبقت الانتخابات – تكرار الانتخابات متمثلة فى الاعادة – اخفاق العديد من المرشحين – وصول احمد شفيق لجولة الاعادة وفرصه الكبيرة فى تولى الرئاسة والتقدم المفاجىء له – فرص محمد مرسى لتولى الرئاسة – اخفاق حمدين صباحى رغم شعبيته الواسعة

– انتهت الجولة الاولى من انتخابات الرئاسة فى مصر بوصول الفريق\احمد شفيق ؛ والدكتور\محمد مرسى لجولة الاعادة

– وفى الحقيقة اننى قد توقعت لمصر 2012 – فى الجزء الثانى من توقعاتى السياسية والاقتصادية والاجتماعية ؛ فيما يخص الانتخابات مايلى :

” ——–رغم سابق توقعى بعدم وجود انتخابات رئاسية حتى 2013 الا انه حال اقامتها حول منتصف السنة ستسبقها اعمال عنف شديدة وفتن والتكرار مستطاع —”

– وبالفعل فقد سبقت الانتخابات فتن ونزاعات شديدة ؛ نشرتها وسائل الاعلام المختلفة
وايضا تحقق توقعى بالتكرار من خلال جولة الاعادة التى سيشهدها المصريون الشهر القادم

= ولكن ايضا سابق توقعى – بعدم وجود انتخابات رئاسية حتى 2013 – وكما نشر فى العديد من الصحف والميديا – سيظل قائماً فى ظل وجود طرفين متنافرين فى جولة الاعادة ؛ سيكون تولى احدهما سدة الرئاسة سبباً لدخول مصر فى نفق مظلم لايعلم عاقبة امره الا الله وحده
قد يؤدى الى الغاء الانتخابات من اساسها وفرض حظر التجوال والاحكام العرفية

الاول هم الاخوان المسلمون ومن ورائهم التيارات الاسلامية واعداء النظام السابق ولا استبعد بعض التيارات الليبرالية وائتلافات الثورة
والثانى هو الفريق\ احمد شفيق – ومن وراءه انصار النظام السابق وممن لايرتضون بتولى الاسلاميون حكم مصر

= وعندما نأتى الى المرشحين للرئاسة المصرية :

– فقد تحقق توقعى باخفاق العديد من المرشحين للرئاسة ؛ منهم :
ابو العز الحريرى – محمد فوزى عيسى – حسام خير الله – هشام البسطويسى – حسام جلال – سليم العوا – عبد الله الاشعل – خالد على

وذك لاسباب فلكية عديدة – نشرت بوسائل الاعلام المختلفة –

= وبالنسبة لحمدين صباحى فقد توقعت له شعبية واسعة واصوات كبيرة لكن توقعت له ايضا الاخفاق فى الانتخابات رغم ذلك :

– ففى جريدة النبأ – عدد 28 ابريل – قلت فى تحليلى لطالعه وفرصه فى الفوز :
” – وبنظرة سريعة على هيئة ميلاد صباحى الفلكية ؛ سنجد ان :
الشمس فى طالع ميلاده مقترنة مع كلا من : عطارد والمشترى واورانوس فى برج السرطان ( بيت القمر)
والشمس تتصل اتصال ابداع مع القمر
كوكب عطارد يتصل من عداوة مع العقدة الشمالية للقمر ؛
وكوكب اورانوس ( كوكب التمرد والاستقلالية والثورة والتغيير ) يعوق عمل نبتون ( كوكب الاحلام والمثالية والضبابية)
عطارد متراجع فى السير بالفلك اثناء ميلاده ؛ وهذا ولا شك يؤثر على اتصالات صباحى وطريقة التفكير
القمر فى طالع ميلاده مقترن مع القمر فى طالع ميلاد مصر ؛ مما يسبب توحده مع الشعب والراى العام ويسهل له شعبية بين صفوف الجماهير
ولكن الشمس فى طالعه ( جوهر شخصيته و السلطة والقوة) لا تتصل بتاتا بشمس ميلاد مصر مما يفسر العلاقات المتوترة بينه وبين السلطة فى مصر وعدم ترقيه فى المناصب التنفيذية ؛ الا فى المناصب التى تتطلب شعبية واصوات الجماهير كعضوية البرلمان او الحزب ”

– وفى توقعى له بعلم الارقام والحروف فى جريدة النبأ – عدد 19 مايو 2012 – قلت :
” يتميز حمدين صباحى بالسرعة فى اتخاذ القرارات الخاصة به وبمن حوله
ذكى جدا ؛ سريع الخاطر ؛ مستعد لتحمل المخاطر فى جميع الاعمال التى يقوم بها
به بعض الانتهازية ؛ يتعكر مزاجه سريعا ويصبح عرضة للانهيار العصبى
سريع فى الحكم على الاخرين
لديه تصور جيد حول الحق والباطل
لايستسلم بسهولة ؛ لديه امكانيات كبيرة للنجاح
متسلط بعض الشىء واحيانا يكون غير مهذب
يحتاج صباحى الى جدول زمنى لتحقيق اهدافه وللحفاظ على مواعيده
واقعى يجيد التخطيط ؛ يمكنه تحقيق التوازن المادى والروحى
طموحه المفرط يجعله احيانا صارماً
– من الواضح ان ترتيب صباحى ( 10 ) لايتوافق مع اياً من ارقامه القدرية ولا ارقام حظوظه
الا ان رمزه الانتخابى ( النسر ) يتوافق عددياً مع رقم طريق حياته
(50+60+200= 310 ؛ 0+1+3= 4 ) ؛ وايضا رقم امنياته فقط يتوافق عدديا مع مصر
مما يعطيه فرصة ليست صغيرة للفوز باصوات المصريين فى انتخابات الرئاسة القادمة ؛ نظرا لان رقم طريق الحياة من اهم الارقام القدرية للانسان والتى تحدد مسار حياته ”

– وفى تحليلى لفرص فوزه يومى الانتخابات ؛ فى حوارى لجريدة الصباح ( الموقع الرسمى للاعلامى والصحفى \ وائل الابراشى ) ؛ قلت :
” وبخصوص حمدين صباحى فهو من مواليد برج السرطان المائى المنقلب ؛ والذى يمثل له شهر مايو وعام 2012 تحديدا عنق الزجاجة ومفترق الطرق بالنسبة لحياته ومستقبله السياسى على العموم فلي الرغم من ان
كواكب عديدة سترفعه الى السماء ولاشك ؛ ولكن من ناحية اخرى ستعاديه كواكب اخرى ستعمل على انخفاض حظوظه ولاشك
فرغم ان كلا من كوكبى المشترى ونبتون يدعمان طموحاته ؛ الا ان كوكبى زحل واورانوس يفشلان ذلك الدعم ويقوضانه من ناحية اخرى
ولو نظرنا لحظوظه يومى : 23 ؛ 24 مايو سنجد ان الفلك يدعمه بصورة عجيبة بخلاف اخرين وخصوصا ان الكسوف الشمسى لن يؤثر عليه تلك الايام مما يعطيه نسبة لاباس بها من اصوات المصريين
الا ان هناك تاثيرات فلكية فى هيئة مولده تجعل من الصعب ان يفوز بعرش مصر اهمها : عطارد ( كوكب الاتصالات والمعارف ) متراجع فى سيره فى الفلك اثناء ولادة صباحى ويعادى العقدة الشمالية للقمر ( مواضع التقدم والطموحات ) ؛ مما يؤثر على حظوظ صباحى السياسية بشكل كبير.”

= وعندما نأتى الى من توقعت له فرص تولى الرئاسة ؛ فهم :
احمد شفيق ؛ عمرو موسى ؛ محمد مرسى ؛ ابو الفتوح

– فبخصوص موسى وابو الفتوح : فلم يتحقق التوقع لكليهما لاسباب عديدة اهمها :
انسحاب العديد من مؤيدى ابو الفتوح لصالح صباحى التى اثرت على فرصتيهما معا فى الفوز ؛ وكذلك ينطبق الامر على موسى التى اثر الحشد المعنوى والمادى للاخوان ولاحمد شفيق على فرصته – مع ورود انباء على توزيع مبالغ مالية كبيرة لصالح احمد شفيق ودعم النظام السابق والحزب الوطنى له بكل طاقته – معنويا وماديا –

— اما بخصوص د-محمد مرسى ؛ فقد توقعت له فرصة لتولى الرئاسة ؛ رغم تنافر طالعه مع طالع مصر ونحوسة بعض كواكبه لاسباب عديدة :

– فقد توقعت له فى حوارى بجريدة النبأ – عدد 28 ابريل – ؛ وايضا فى جريدة السياسة الكويتية مايلى :

” يجيد مرسى تنظيم الأعمال وتوزيعها على الآخرين بصورة تحفظ له حق معالجة القضايا الأساسية دون القضايا الهامشية أو التي لا طائل منها . إذا أمر أطيع حالاً , وإذا أبدى رأيه عنى كل كلمة . صريح في توجيه النقد والثناء على حد سواء , ومهما تبدلت لهجته ودوافعها تبقى لكلماته أقوى الأثر .
يُزعج الآخرين بعض الشيء كبرياؤه وعزة نفسه اللتين لا حدود لهما . اعتداده بنفسه يُـثير السخرية في بعض الأحيان لكن مهابته وشجاعته تكفلان له الاحترام والتـقدير
يستطيع مرسى أن يبرز من بين العشرات بفضل وسائله الخاصة المتعددة . فهو يندفع في العمل حيناً , ويتصرف بطريقة تلفت للأنظار حيناً آخر . فإذا لم تـنفع هذه الوسيلة أو تلك لجأ إلى مدح نفسه أمام الزملاء عامة وأمام رؤسائه خاصة .
يبدو محمد مرسى عظيم الهيبة والشأن . وهو لهذا السبب يسعى لنيل الألقاب أكثر من سعيه لنيل الامور المادية . لو خـُيـّر بين مركز مرموق يعطيه دخلا ً قليلا ً ومركز مغمور يعطيه دخلا ً مضاعفاً لاختار المركز الأول دون أدنى تردد ليقينه أنه إنسان عظيم يستحق التقدير والتبجيل قبل المكافآت المادية .
طبيعته تفرض عليه دور القائد والزعيم . فإذا حالت الظروف دون ذلك استعاض من هذا النقص بالنصائح والإرشادات والخدمات التي يسديها لأي ٍ كان دون مقابل . إن أكثر ما يُسعده حاجة الآخرين له , فإذا خلت حياته من العطاء أصبح تعيساً لاقتـناعه بأنه إنسان غير مفيد أو مرغوب فيه . والطريف أنه كلما زاد شعوره بالغبن وعدم التـقدير زاد ميله إلى مساعدة الناس والمساهمة في حل مشاكلهم .
مخلص لعمله متمسك بمسؤولياته يثابر بجد وثبات على أمل الوصول إلى القمة . غير أنه حالما يتبين استحالة هذا الأمر يفقد اندفاعه ويترك عمله لغيره وهو حزين مكسور الخاطر . ينجح بسهولة في امور البيع والدعاية والترويج , ويستطيع أن يكسب العديد من الناس بفضل ابتسامته المشرقة وقلبه الطيب .
تحت ستار الجرأة والإقدام يخفى مرسى شعوراً بالقلق النابع من شكه في نفسه ومن خوفه ألا تكون شجاعته حقيقية . وعلى الرغم من ذلك تظل تصرفاته متسمة بطابع الغرور والعظمة . وتبدو منه بين الحين والآخر الميوعة والكسل , لكن ما أن يقع حادث طارئ مهم حتى يواجهه بشجاعة ووعي غير متوقعين منه . وهكذا نجد أن قوته الحقيقية لا تـتـفجر إلا بضغط الظروف والحوادث العصيبة .
ينبغ فى التدريس والطب والكتابة والدعاية والإعلان والبيع . يميل أيضاً إلى وظيفة محاضر . وعلى كل حال ليس نوع العمل الشيء المهم في نظره لأن الأهم هو منحه فرصة إثبات جدارته , إن تشجيعه وإطراءه يحثاه على بذل كل الجهود , بينما يفقده الإهمال وعدم التقدير جزءاً كبيراً من حيويته .
لابد من سد حاجاته المادية بشكل كامل حتى يستطيع أداء عمله على أفضل وجه , إذ من الصعب على من كان مثله أن يتفرغ لواجباته ومسؤولياته وهو قلق على أوضاعه المالية .
– بالنظر الى هيئة محمد مرسى الفلكية ومدى توافقها مع هيئة ميلاد مصر ؛ سنجد الاتى :
الشمس تحرق بلوتو ؛ والقمر يعادى زحل ونبتون ويقترن بالمشترى ؛ وعطارد متحد مع الزهرة ؛ والمشترى يعادى نبتون ويتناغم مع كوكب بلوتو
شمس ميلاد مرسى ( السلطة والقوة والشخصية ) متواجدة فى البيت الخامس لطالع ميلاد الدولة المصرية ( المعاملات والمهرجانات والاعياد ) وتقترن ببلوتو مصر ( التغيير الجذرى والتحول والتطرف والعنف والهدم والمحو )
وتتصل اتصال ابداع مع شمس الدولة المصرية وزحل ( الادارة والسلطة والتقاليد والتعصب للمذهب والعقيدة )
القمر فى طالع ميلاد مرسى ( الاستجابة والتقلب والمشاعر والغريزة ) متواجد فى بيت اعداء مصر والسجون والاعداء المختفين والجواسيس والمكايد السياسية ؛ ويتصل اتصال نحس مع المريخ ( الجيش والشرطة) ؛ ولكنه يتصل اتصال ابداع – سعد – مع المشترى ( الدين والعقيدة وكبار الائمة والطبقة الارستقراطية والمهيمنة بالبلد والاستثمارات والمال والبنوك والرأس مالية )
كلاً من عطارد ( التفكير والذكاء والاتصالات ) والزهرة ( التقدير والعلاقة والعاطفة ) فى طالع ميلاد مرسى مقترنين مع القمر فى ميلاد مصر ( الرأى العام والشعب والجماهير والديمقراطية ) ؛ ولكنهم متراجعين فى سيرهم بالفلك ساعة مولد مرسى مما يضعفهم وينحسهم ؛ ويجعل مرسى يتخلى عن وعوده للشعب والجماهير ؛ ويجعل من تخليه عن الديمقراطية امرا سهلاً
اذن فقد تكون هناك فرصة صغيرة لمحمد مرسى فى ان يتولى سدة الرئاسة فى مصر ؛ ولكن عاقبتها ستكون وبالاً ولاشك على مصر والشعب المصرى بصفة عامة ”

= ونأتى اخيرا الى الفريق\احمد شفيق ؛ فقد توقعت له حظوظاً كبيرة لتولى عرش مصر وايضا توقعت له انه سيكون احد طرفى الاعادة :

– ففى جريدة النبأ – عدد 19 مايو 2012 – قلت فيما يخصه :
” الفريق\ احمد شفيق لديه قوة ارادة واضحة وحازم فى التعامل مع مرؤوسيه
حساس جدا ومن السهل ان تجرح مشاعره
لايستمع للاخرين ويرفض اراؤهم ؛ قليل التسامح تجاه الاخر
اموره تسير على ما يرام اذا كانت الظروف تلعب لصالحه ؛ اما اذا حدث العكس : صار متوتراً وشعر بالقلق
احياناً يغضب سريعاً ؛ التقلبات تطال حياته
ذاكرته حديدية ؛ مخلص للغاية ولديه ولاء كبير لرؤسائه
يحب الاستقلالية ؛ وطيب للغاية
يمتلك التعاطف الكبيرويسعى الى ان يكون فى خدمة الاخرين
ارقام قدره تدل على انه شخص مسئول ومؤهل لملء الفراغ الذى يخلفه الآخرون
سخى – رقيق – جذاب – متواضع
بالغ المثالية – يهدف الى جعل العالم افضل – لديه رحمة كبيرة – على استعداد للتضحية من اجل الاخر
لديه قدرة على التأثير وتوجيه الجماهير؛ مع بعض الميل للاضواء والشهرة
رقمه التعبيرى ( 9) هو رقم الكثير من العباقرة
رغم شخصيته ذات المظهر البارد الا ان الناس ينجذبون اليه لتمتعه بكاريزما عالية
اكثر اوقاته متعة وراحة عندما يشعر انه يشارك من اجل قضية كبرى
احمد شفيق تدل ارقامه وخصوصا رقم طريق الحياة ( 6\24 ) على انه تواق للزعامة
مثير للجدل بعض الاحيان ؛ دؤوب فى قدرته على تحمل الصعوبات والتغلب على العقبات
– ترتيب احمد شفيق ( 9 ) فى قائمة المرشحين يتوافق مع رقمه التعبيرى ؛ ايضا هو مجموع رقم حظه + رقمه الفيزيائى ؛ كما ان رمزه الانتخابى ( سلم ) له قدر كبير من التوافق مع رقم طريق حياته
( سلم : 60+30+40= 130 ؛ 0+3+1= 4 ) ؛ ورقم طريق حياته ( 24\6= 4 ) ؛ ورقم تعبيره ( 36\9 = 4 ايضاً ) ؛ كما ان رقم حظه ورقم طريق حياته متوافق عدديا مع مصر ؛ مما تكبر معه فرص توليه الرئاسة فى مصر
اضافة لان الرقم ( 9 ) هو من اعلى الارقام ولابعدها الا التمام ؛ وهناك ملاحظة : هناك توافق عددى بين الرمزين الانتخابيين لعمرو موسى واحمد شفيق ( الشمس والسلم ) فكلاهما مجموعه = 4 ؛ فهل لهذا دلالة على الدعم لكليهما او من احدهما للاخر فى دفعه نحو عرش مصر ؛ وخاصة ان كليهما له فرصة كبيرة لتولى حكم مصر – كما سلف تفصيله – ”

– وفى حوارى لجريدة الصباح ( الموقع الرسمى للاعلامى والصحفى\وائل الابراشى ) توقعت لشفيق ما يلى :

” احمد شفيق يخالف التوقعات

وعندما ناتى الى احمد شفيق ؛ سنجد انه من مواليد برج القوس النارى المجسد ,وبعكس كل استطلاعات الراى والتوقعات فان شفيق تعاكسه الافلاك كثيرا خلال شهر مايو وخصوصا يومى : 23 ؛ 24 مايو
فالكسوف الشمسى يطال بيته السابع ( بيت الشراكات والاعداء المخفيين والمنازعات والخصوم والدعاوى القضائية ) مما يفسر حالة العداء المستحكم التى يلاقيها شفيق خلال جولاته الانتخابية ومن قطاعات من الشعب خصوصا ائتلافات الثورة ؛ والقضايا التى تشهدها اروقة وساحات المحاكم ضده
ايضا يؤثر على الوضع السابق تراجع فينوس فى الجوزاء مما يسبب ارباكا كبيرا له فى محيطه
الا ان يوم 23 مايو يشهد تلطيفا للاجواء وتخفيفا للاثار السلبية السالف ذكرها ؛ خصوصا وان عطارد يستعد للدخول فى برج الجوزاء ( بيت عطارد ) مما يسهل من اتصالات شفيق يومى الانتخابات ؛ ويدعم بالتالى حظوظ شفيق فى الفوز بنسبة لاباس بها من اصوات الناخبين المصريين ؛ مع احتمالية ان يكون احمد شفيق احد اسمين فى جولة الاعادة.”

الفلكى\احمد شاهين

Advertisements

3 thoughts on “– ما تحقق من توقعاتى للانتخابات المصرية ومرشحى الرئاسة : الفتن والنزاعات التى سبقت الانتخابات – تكرار الانتخابات متمثلة فى الاعادة – اخفاق العديد من المرشحين – وصول احمد شفيق لجولة الاعادة وفرصه الكبيرة فى تولى الرئاسة والتقدم المفاجىء له – فرص محمد مرسى لتولى الرئاسة – اخفاق حمدين صباحى رغم شعبيته الواسعة

    • لم اقل موسى انما هى مانشيتات الجريدة
      فالمانشيتات يضعها الصحفى وليس كاتب الموضوع

      ولو دققت فى الموضوع ستجد اننى قلت ان موسى من اوفر المرشحين حظا وكذلك احمد شفيق فرصه كبيرة فى تولى الرئاسة ح مع وجود فرصة ضئيلة لمحمد مرسى
      وتوقعت ان يكون احمد شفيق فى الاعادة كما فصلت فى الموضوع

      شكرا

  1. شكرا عزيزى أحمد هل تتوقع أن من يحكم مصر ويصلح شأنها شخص آخر غير مرسى وشفيق بعد فترة وجيزة يعتلى أحدهما عرش مصر( فترة صراع) هل تتوقع أن يكون انقلابا عسكريا ( انقلاب على المجلس العسكرى أم انقلاب من المجلس العسكرى – مستقبل طنطاوى ورفاقه – حاكم مصر الذى سيسلم البيعة للمهدى عسكرى أم مدنى)…….

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s