– الجزء الرابع من النبؤات المخفية : وظهر احد دجاجلة اخر الزمان قبل ظهور المسيخ الدجال والذين نص عليهم الرسول وكان اولهم الحجاج الثقفى ؛ وسيلعب هذا الدجال الذى ظهر دورا كبيرا الفترة القادمة ؛ والنبؤات تكشف انفصال الشعب القبطى بدولة مستقلة عن مصر

1- انبهر العالم كثيرا باللوحة المكتشفة فى جنوب سوريا او خرائب اليهود فى المدينة المنورة – والتى قام بالتقديم لهذا الاكتشاف المذهل والكبير بحق \ الباحث – احمد عبد الكريم الجوهرى (عضو الاتحاد العام للاثريين العرب )
والذى قال نصاً على موقعه ( النقش العجيب ) :
” هذه اللوحة يرجع عمرها إلى ما يقرب من ثلاثة آلاف سنة، وهي مصنوعة من حجر البازلت الصلب، ويعتقد أنه عثر عليها في جنوب سوريا، أو خرائب اليهود في المدينة المنورة، وهي ربما تكون واحدة من القطع التي صنعها الجآن بأمر من نبي الله سليمان عليه السلام؛ حيث أن الوقائع التي تعبر عنها اللوحة من خلال الصورة لا يدركها إلا نبي يوحى إليه.
قال تعالى: ” يَعْمَلُونَ لَهُ مَا يَشَآءُ مِن مَّحَارِيبَ وَتَمَاثِيلَ وَجِفَانٍ كَٱلْجَوَابِ وَقُدُورٍ رَّاسِيَاتٍ ٱعْمَلُوۤاْ آلَ دَاوُودَ شُكْراً وَقَلِيلٌ مِّنْ عِبَادِيَ ٱلشَّكُورُ ” سبأ الآية 13

واللوحة تحتوي على صورة مقطع جانبي أيمن لوجه نبي الله موسى عليه السلام، تشترك معه تسع صور أخرى يمكن رؤيتها كلما وضعت اللوحة في اتجاه مغاير، من هذه الصور التسع، صورة تمثل المسيح الدجال، ذلك الشر الذي حذر منه جميع الأنبياء أممهم، ولكن لم يصفه نبي لقومه كما وصفه رسول الله محمد صلى الله عليه وسلم لأمته، حيث سيكون لهذه الأمة شرف الالتحام والاقتتال وجها لوجه مع ذلك الطاغوت الكبير.
هذه اللوحة الأثرية تتحدث عن موضوع وصفه رسول الله صلى الله عليه وسلم:- بأنه أخطر وأعظم أمر على وجه الأرض، منذ خلق الله آدم إلى قيام الساعة، ولقد قلت وما زلت بأن ظهور هذه اللوحة في هذا الوقت لهو آية من الله عز وجل.

ولو أن العالم افترض أن ما أقوله في تفسير وقراءة هذه اللوحة صحيحاً؛ لعلموا أن وراء الأكمة ما وراءها، ولأن الناس أعداء لما يجهلون، فقد رصدت منذ الإعلان عن اللوحة في المؤتمر التاسع للإتحاد العام للآثاريين العرب المنعقد في جامعة القاهرة في الفترة 11- 12نوفمبر 2006 ردودا عجيبة: فعلماء الآثار رفضوا قراءتي الدينية للوحة!! في حين أنهم لم يقدموا أي تفسير آخر لها، فهم بقصد أو بغير قصد غيبوا من عالم الآثار أخبار الموحدين من الأمم السابقة، وعدنا لا نسمع منهم إلا ذكر الآلهة !!! وغاب ذكر الله الواحد الأحد الذي في السماء….

وعلماء الدين المسلمون لا يهتمون كثيرا بالآثار، وربما اعتبرها بعضهم رجساً من عمل الشيطان!! و بين هؤلاء وأولئك تم التفريط بموضوع هذا النقش العجيب.

على أية حال فإن العبرة في هذا النقش هي ليس عدد من يؤيدونه أو يعارضونه، و لكن العبرة في ما يحمله من نبوءات لن تستطيع أي جهة على وجه الأرض منع حدوثها .”

” هذه اللوحة كان لي شرف تحليل رموزها للمرة الأولى، ومن الواضح أنه ليس لي أو لغيري إنكار ما تحتويه من رموز وجزئيات، ولكن سيكون هناك اختلاف في تفسير هذه الجزئيات. فقراءتي للوحة هي قراءة إسلامية، وقد قدمت دليلاً على تفسير كل جزء في هذه الجزئيات، وأقول إن الشخصية الأبرز في هذه الجزئيات، هي نبي الله موسى عليه السلام، والشخصية الثانية هي المسيح الدجال. ومن عنده تفسير آخر فليقدمه مع الدليل.”

– ثم استطرد الباحث فى شرح الصورة ( الوضع أ- وجه نبى الله موسى ) ؛ وساق الادلة على ذلك وتبين ايضا من الكتابة التى تشكل شعر راس موسى فى اللوحة والتى تم تفسيرها على انها ثمودية او كنعانية او سريانية فقد ظهرت بمعنى : ( طبن – لهع – لسع – لهج ) اى : الفطن – الحاذق – العالم بكل شىء – المسترسل فى الكلام والذى له علاقة باللسان – واخيرا الملسوع ؛ واقول انا ان هذه صفات تدل ولا شك على موسى الذى كان به عقدة بلسانه وفتور ” واحلل عقدة من لسانى – يفقهوا قولى ”


” الكلام لى انا : بالفعل قمت بتحليل الحروف التى تشكل شعر رأس موسى ولكن باللغة العبرية فوجدتها تطابق موسى بالعربية ” – الفلكى\احمد شاهين

• ثم استطرد الباحث فى شرح باقى الاوجه والصور ؛ وما انا بصدده هو معكوس صورة نبى الله موسى ؛ او ما وصفه : بالمسيح الدجال

– ومما هو معلوم للجميع وما تحويه الكتب من احاديث عن الدجال ؛ انه :
” شاب قطط – اى فى العقد الرابع تقريبا من عمره – ؛ جبهته عريضة ؛ مكتوب بين عينيه ك ف ر ( وهى عبارة عن علامة بارزة فى جبهة الدجال ) ؛ كأن شعره اغصان شجرة ؛ عريض النحر ؛ بعينه اليمنى ظفرة غليظة – اعور عينه اليسرى ——الخ ”

وبتحليل الكتابة التى تشكل شعر لحية الدجال فى النقش ؛ فانها تدل على : ( جهل- نسب ) : اى الذى لايعرف نسبه او ( جهل – نبح) : من نباح الكلب

– الى هنا انتهى كلام الباحث \ احمد الجوهرى
– الباحث\ احمد الجوهرى : راى اللوحة بمنظور دينى ؛ وانا اتفق معه فى رؤيته لنبى الله موسى ؛ ولكنى اختلف معه فى رؤيته للمسيخ الدجال بالنقش الاثرى – واسوق رؤيتى من نظرة فلكية

• اتفق معه فى ان معكوس صورة نبى الله موسى هو الدجال ولاشك ؛ ولكنه ليس دجال اخر الزمان بل انه احد الدجاجلة الذين سيسبقون ظهور دجال اخرالزمان
قال رسول الله – صلى الله عليه وسلم : ” — ؛ وإنه – والله – لا تقوم الساعة حتى يخرج ثلاثون كذاباً آخرهم الأعور الدجال ممسوح العين اليسرى كأنها عين أبي يحيى – لشيخ يومئذ من الأنصار – وأنه متى يخرج – أو قال: متى ما يخرج فإنه يزعم أنه الله، فمن آمن به وصدقه واتبعه لم ينفعه صالح من عمله سلف، ومن كفر به وكذبه لم يعاقب بشيء من عمله سلف، وأنه سوف يظهر – أو قال: يظهر – على الأرض كلها إلا الحرم وبيت المقدس-الخ”
– ومن المعلوم ان الحجاج الثقفى كان اول الدجاجلة رغم حفظه للقران كاملا ؛ ومعروفة مواقفه كلها

الصورةالاصلية للنقش لم تظهر عين الدجال اليسرى وانما عينه اليمنى فقط ؛ وتظهر لنا الصورة نصف وجهة إنسان أو أكثر من النصف بقليل ويبدو مقابلاً للناظرين ، وتظهر جبيناً عريضا في وسطه علامة بارزة لرجل تجاوز مرحلة الشباب قليلاً، يعلوه شعر خشن ذاهب بقوة نحو الأعلى جامد الملامح متوج بعقرب تتلبسه في مقدم ناصيته.
كما تظهر الصورة أنفاً عريضاً يبدو مكتملاً
وتظهر في مؤخر رأس الرجل رأس قرد أعور شائه هو الآخر وقد بدت عينه (الصحيحة) بشعة جداً فيما بدت العين الثانية منطفئة، وربما مسمولة من مكانها وجاء أنفه شديد الانحراف عن مكانه مما زاد في تشويه صورته كما يظهر في الصورة وجه خنزير أعور العين اليسرى كذلك، وهو أيضاً يبدو في الصورة مواجهاً للناظرين، كما تظهر في اللوحة صورة مقطع جانبي أيمن لرأس تمثال فرعوني ويبدو عليه غطاء النمس.

– لو دققتم النظر – ستجدون انه موجود بالفعل وبالصفات التى سبق ذكرها – فى النقش الاثرى :
وماراس القرد الاعور الشائه ؛ ووجه الخنزير الاعور العين اليسرى ايضا الا دلالة على الصفات التى اتصف بها احفاد القردة والخنازير ( اليهود ) ؛ وسيتصف بها هذا الشخص ايضا وانه سيتبعهم – وان اظهر عكس ذلك – وسيمارس دورا يتعلق بهم
وما معكوس صورة نبى الله موسى – الا دلالة على اصله المصرى ايضا – ؛ وان راس التمثال الفرعونى والذى يبدو عليه غطاء النمس ما هو الا تاكيد لهذا المعنى ؛ وان هذا الدجال سيمارس دورا كبيرا يمس عصب مصر ولاشك – كما سابين لاحقاً – فى النبؤات المخفية اخر هذا الموضوع
واخيرا تتويجه بعقرب فى مقدم ناصيته ؛ وهذا يدل على انه من بلاد الاسلام وانه مسلم الملة – وان ابطن خلاف ما يظهر – شأن المنافقين
حيث انه من المعلوم ان العقرب المائى الثابت هو الدال على الملة الاسلامية
فقران الملة الاسلامية كان فى الوجه الاول من برج العقرب وفى البيت التاسع منه
وما ظهور هذا الدجال الا دلالة على قرب عودة الخلافة الاسلامية الرشيدة وسقوط الفاتيكان وبابل الزانية —–الخ
فاشتداد عود الدولة الاسلامية تكرر كلما حدث هذا القران ؛ حدث ذلك بمبعث الرسول ؛ والدولة الاموية ؛ والخلافة العباسية ——–الخ

” ونفذ الخبز فى جميع البلاد لشدة المجاعة ؛ واقحلت ارض مصر وارض كنعان من الجوع ؛ فقايض يوسف القمح الذى بيع بكل الفضة الموجودة فى ارض مصر وفى ارض كنعان !!!!! ؛ وحملها الى خزينة فرعون ” تكوين – 47:13

” وولد ليوسف فى ارض مصر منسى وافرايم اللذان انجبتهما له اسنات ابنة فوطى فارع كاهن اون !!!!!
وابناء بنيامين : بالع وباكر واشبيل وجيرا ونعمان وايحى وروش ومفيم وحفيم وارد ( عشرة ابناء !!!!!!!!!!) –الخ ” تكوين – 46:20

” لايكترثوا لما يخلفونه من متاع ؛ فخيرات ارض مصر كلها هى لهم ” تكوين – 45:20

2- اختلفت الاقاويل بعد وفاة البابا شنودة الثالث – بابا الاسكندرية الراحل عمن سيخلفه ؛ وسط نبؤات تصف البابا شنودة الثالث ( رقم 117) بانه اخر بابا فى تاريخ الكنيسة القبطية ؛ وانه سيعقبه دولة كنسية بكل ما فى الكلمة من معنى؛ واخرى تقول بان الاتى بعد البابا شنودة سيكون بروح يوحنا المعمدان –الخ النبؤات
• ولكن لنرى الان ماذا تقول النبؤات المخفية والتى تم اخفاؤها منذ قديم الازل عن الكنيسة القبطية فى مصر ومصيرها ؛ ولنرى النصوص الدالة على حال الكنيسة آخر الزمان ؛ مع العلم بان النصوص مجازية فى التعبير للحاصل فعلاً :

” فقال الرب : قد شهدت مذلة شعبى الذى فى مصر ؛ وسمعت صراخهم من جراء عتو مسخريهم ؛ وادركت معاناتهم ؛ فنزلت لانقذهم من يد المصريين واخرجهم من تلك الارض الى ارض طيبة رحيبة تفيض لبنا وعسلا –
وها هو الان قد وصل الى صراخ —- وعاينت كيف يضايقهم المصريون
فهلم الان لارسلك الى فرعون ؛ فتخرج شعبى من مصر ” خروج – 3:7

” فقال الرب لموسى : ها انا امطر عليكم خبزا من السماء ؛ فيخرج الشعب ويلتقط حاجة كل يوم بيومه ؛ لكى امتحنهم ؛ فارى ان كانوا يسلكون فى شريعتى ام لا ” خروج – 16:4

” لان الرب سيجتاز ليلا ليهلك المصريين ؛ فحين يرى الدم على العتبة العليا والقائمتين يعبر عن الباب ولايدع المهلك يدخل بيوتكم ليضربكم ” خروج – 12:23

” ولكنى فى ذلك اليوم استثنى ارض جاسان ؛ حيث يسكن شعبى ( فلايغزوها الذباب !!!!) ؛ فتدرك اننى انا الرب كائن فى هذه الارض ؛ (واميز بين شعبى وشعبك ؛ فتكون هذه آية الغد !!!) خروج – 8:22

” ولما وصلوا الى بيدر اطاد فى عبر الاردن اقام يوسف لابيه مناحة عظيمة مريرة ناحوا فيها عليه طوال سبعة ايام ؛ وعندما شاهد الكنعانيون الساكنون هناك المناحة فى بيدر اطاد قالوا : ” هذه مناحة هائلة للمصريين !!!!” تكوين – 50:10

– ماسبق من نبؤات يفسر تماما ما يحدث من احداث للاقباط الفترة الماضية من تفجيرات وحوادث ودماء سالت مرورا بوفاة البابا شنودة ؛ وايضا يفسر تصرفات اقباط المهجر ومحاولتهم اقامة دولة قبطية سواء بالخارج او بالداخل – لاحقا – بعد ان تنفصل قطعة من ارض مصر تقام عليها الدولة القبطية ويتم التمييز بين شعبين

– ولكن السؤال الان : من هو مخلص الشعب القبطى الذى تهيأه الاقدار لقيادة شعب الكنيسة المرقسية والذى تنبأت به النصوص القديمة ؟؟!!!!

الفلكى\احمد شاهين

Advertisements

15 thoughts on “– الجزء الرابع من النبؤات المخفية : وظهر احد دجاجلة اخر الزمان قبل ظهور المسيخ الدجال والذين نص عليهم الرسول وكان اولهم الحجاج الثقفى ؛ وسيلعب هذا الدجال الذى ظهر دورا كبيرا الفترة القادمة ؛ والنبؤات تكشف انفصال الشعب القبطى بدولة مستقلة عن مصر

  1. اشكر لك ماقدمته لنا اخي احمد المحترم
    واقول اضافه اللى كلامك وارجو ان يكون كلامي معبرا ومفهوما لكل من تهمه الاشارة ويفهم بها ومن لايفهم بالاشاره فلن تعنيه العباره (( ويل للعرب من شر قد اقترب )) وتقبل مني كل التحيه والمحبه
    كما ارجو من حضرتك التكرم بارسال نسخه عن هذه الصورة الى ايميلي الخاص حتى يتسنى لنا الاطلاع عليها او اذا لم تتوفر لديك اين من الممكن ان نجدها ونطلع عليها واشكر لك اهتمامك

  2. حسبنا الله ونعم الوكيل
    لماذا هذا الافتراء على الرجل نحسبه على خير والله حسيبه

    • صحيح اخ احمد
      الحجاج الثقفي نحسبه على خير والله حسيبه
      لا يجوز وحرام شرعاً ان نحكم على اي انسان بأنه كافر او مسلم
      الله وحده اعلم

  3. كون الحجاج ظالما لايعني انه كان دجالا فهو كان يعمل تحت امرة اثنان كانا لايقلان عنه قسوة وهما عبد الملك بن مروان وابنه الوليد ومع ذلك فقد شهد عهدهما عددا كبيرا من الفتوحات اما الدجال فهم محدثي الفتن الذين قسموا الامة الاسلامية وكان لايوجد لهم اي هدف غير تدمير هذه الامة من امثال عبد الله بن سبأ والمختار الثقفي وعبد الله بن وهب الراسبي وكلهم جاءوا قبل الحجاج

  4. السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    الاخ احمد …. نحن مستاؤن جدا من عدم التفسير

    صحيح نحن لا نستطيع تغيير شئ مما كتب علينا فهذا امر الله سبحانه

    لكن من كتب شئ لابد من التوضيح … انت قلت ان الدجال قبل المسيح الدجال وقد ظهر الان فى مصر … فلماذا لا تصرح به وعنه حتى يتسنى لنا الحذر ولن نمنع القدر حاشا لله
    مثل ما ظهر فى جوجل وهنا فى مدونتك عن صحابى مصر ووصفه مما جعل المنافقين اسافل الناس تتخيل فى نفسها انه صاحب الوصف والنورانية وهم اكذب الناس
    ثم قام السيد ابو الخير فجمع حوله ما بين مكذب ومصدق والان اختفى فجأة
    هل هو المسيح الدجال … او هو من تتحدث عنه الان ؟؟؟؟؟
    اخى احمد ارجوك واطلب منك ومن اخت لك فى الله ان لا تشترك فى هذا …. الكل ينتهزون هذه النبؤات والتوقعات ويتخيل انه الرجل المختار ……… والله انها الفتنه بعينها واعوذ بالله من شر الفتن ما ظهر منها وما بطن
    حقيقى الشعب كله غلبان وبه الجاهل البسيط وكل من جعل الامانى سهلة لهم وهم فى اشد الحاجة
    سيحاسب على ذلك وابرأ نفسى من اكون من سهل امر لهم وهو غير قادر عليه
    هو الوهم اخى احمد وانت تعرف اكثر منى ما هو الوهم حتى من سيترشحون يدعون الى الوهم بدعوى الفضيله والاسلام وهم ابعد عنها بمسافات تفوق بعد انظارهم
    استحلفك بالله اخى ان لا تشترك فى بيع الوهم
    وياريت توضيح للناس اللى شربت من وهم ابو الخير الكثير وباتوا يحلمون بما سيصنع لهم وما صنع فى الخفاء وكل من مصر لا يدرى به !!!!!!…. وتعلن حقيقته

    • السلام عليكم اختى محبة

      المطلوب من الناس التفكر
      وقد قال الامام على ابن ابى طالب – كرم الله وجهه –
      اذا علمتم فاكتموا وعند الامر فاعلموا
      واكيد سافسر كل شىء ولن اترك الناس تتخبط فى الظلمات وقريبا باذن الله
      ولكل اجل كتاب
      مع تحياتى

      الفلكى\احمد شاهين

  5. مشكور ردك اخى احمد

    جزاك الله خير

    ننتظر كتابك لكن لا تتأخر علينا

    فاض الكيل عند الناس .. والله اعلم بذلك

  6. شكرا لك استاذ أحمد لكن هل توافق الباحث برأيه ان الدجال الحقيقي هو نفسه السامري و انه حي منذ آلاف السنين؟ اجد صعوبه في تصديق ذلك و أتمنى منك التوضيح

    • انا ذكرت اخى فى موضوعى هذا اننى اوافقه ان النقش لموسى لكن معكوسه ليس السامرى او مسيخ نهاية الزمان وانما دجال يسبقه – كما نص الرسول-
      وكما فصلت انا فى الموضوع

      مع تحياتى

      • فهمت رايك تماما يا استاذ لكني اسألك عن نقطه لم تتطرق لها. هل الدجال الذي سيأتي في نهاية الزمان انسان عمره آلاف السنين كما يرى الباحث؟ أرى غرابه في رأيه و احببت ان ارى تعقيبك على هذا الأمر
        و شكرا

  7. السلام على من إتبع الهدى
    أعتقد أن القاعدة الإيمانية الأولى: لا يعلم الغيب إلا الله سبحانه و تعالى
    ثانياً ما علينا إلا الأخذ بالأسباب
    ثالثاً كان لزاماً علينا أن نقف بجانب الرئيس مرسى لأن ظاهر الأمر أنه من تم إنتخابه و لابد من درء الفتنة بقبوله و إن لم أنتخبه لا هو و لا شفيق و قد ابطلت صوتى
    رابعاً كلنا كنا منتظرين من رئيس من التيار الإسلامى و بعد ثورة ضد نظام فاسد أن نرى مصر جديدة تسعى فى طريق الرشاد و لكن للأسف صدمنا أن من توقعنا منهم أن يروا العالم عظمة الإسلام و سماحته لا يفعلون شيئاً سوى تشويه سمعة الدين العظيم
    خامساً أصبح الأمر جلياً جداً فالنظام الحاكم الجديد يتحالف و يتصادق و يخلص لكل من هم أعداء للإسلام من أقصى الغرب لأقصى الشرق و لا يحسنون الإختيار و لا يحسنون الفكر و التدبر فأصبحوا حلفاء لأمريكا و فتحوا الباب على مصراعيه لإيران تلعب بمصر و جروا إلى روسيا و صادقوا و أخلصوا لإسرائيل أكبر عدو للمسلمين و الأقباط و ألد أعداء مصر
    سادساً أصبح لزاماً علينا تغيير هذا النظام المخادع الخبيث الذى إنكشفت نواياه و إتضحت طبيعته التى ضد الثورة المصرية التى كانت و مازالت أمل كل مصرى و عربى و مسلم
    سابعاً النظام الحاكم فى مصر الآن إنكشفت حقيقته و نواياه و مسالكه المليئة بالخداع و الدجل فلا نستطيع أن نحدد شخص بعينه فالله أعلم بكل شخص و سره و لكن النظام كله دجال
    ثامناً نريد تغيير النظام بدون الوقوع فى الخطأ الذى و قعنا فيه و هو أننا خرجنا فعلاً فى ثورة صادقة فى حين كان النظام الدجال و حليفي أمريكا و إسرائيل يلعبون بنا جميعاً و يدفعوننا دفعاً فى إتجاه إسقاط النظام الفاسد السابق ليقفزوا محله و لم نكن نحن مستعدين و لا عالمين بما يجرى حولنا و كيف نساق لإستعداء جيشنا العظيم
    تاسعاً الآن يجب أن نعى قواعد اللعبة نظراً لحساسيتها و خطرتها التى قد تصل بنا لتقسيم مصر أربعة دول و هو ما يريده التيار المتأسلم الذى يسمى نفسه دجلاً نظام إسلامى فهم و إسرائيل و أمريكا يريدون تقسيم مصر لدولة قبطية و دولة نوبية و إمارة متأسلمة (إدعاءً بإنها إسلامية) و دولة يهودية تحقيقاً لدولة إسرائيل الكبرى من النيل للفرات و دائماً البداية من النيل
    عاشراً الواجب و الجهاد و العقل و الحكمة تقتضى إن يكون الجيش درع الشعب و الشعب دعامته ضد هذه المؤامرة ضد مصر و الإسلام و لننسى كل النبؤات و نأخذ بالأسباب و التحرك بالعقل و الحكمة و لنخطو بثبات فى رسم طريق وطننا بالطريقة الصحيحة و السليمة فلسنا أقل من اليابان التى إنهزمت فى الحرب العالمية الثانية ثم ضربتها أمريكاً بالسلاح النووى

    نسأل الله الهداية و العفو و العافية لنا و لأمتنا

    جزاكم الله خيراً

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s