توقعاتى لاحداث جمهورية مصر العربية خلال الفترة القادمة

هناك استياء في الرأي العام و عدم تقدير دور المرأة في المجتمع و ازدياد الحزازات العرقية و القومية بين فئات الشعب و تقلب أمزجة أفراد المجتمع .
وتقلب أمزجة الناس خصوصا النساء و سرعة تبرمهن و غضبهن
و نلاحظ تراجعا في مداخيل المؤسسات المالية و قطاع النسيج و الميدان الفني .
ويدل على استياء في الرأي العام من تضييق الحريات خصوصا حرية المرأة
و قد يدل على وقوع حوادث مفاجئة داخل الجماهير و التجمعات و التكتلات البشرية
كما يدل على اشادة الصحف الحكومية وليست المعارضة بانجازات الحكومة الاقتصادي وغيرها ؛كما تشيد بتطور مستوى المؤسسات التشريعية و القضائية أو بسن بعض القوانين الجديدة
كما تركز وسائل الإعلام على المناسبات الدينية و رجال الدين و أئمته في البلد .
ويدل على تراجع مستوى التعليم و التدريس خصوصا للمستويات الإبتدائية
و قد تعرف هذه الفترة إضرابات لرجال التعليم أو للطلبة لتحسين الأوضاع التعليمية
قد نشهد ازدياد حوادث السير و النقل في الطرقات و مشاكل في قطاع التجارة و المبادلات
و سيتدنى مستوى وسائل الإعلام و تنشر أخبار كاذبة و إشاعات غير صحيحة
و الكتب و المؤلفات التي تنشر في هذه الفترة لا تلقى الرواج المطلوب .
و ستشهد هذه الفترة إضرابات و احتجاجات لتحسين أوضاع اليد العاملة في جميع القطاعات و تحسين أوضاع المتقاعدين و الشيوخ
و سيتم الكشف عن حقائق تاريخية مغلوطة و فساد في بعض مؤسسات الدولة والمؤسسات المالية و الأمن الوطني .
يدل على انتقاد الصحافة لسلطات الدولة بسبب تخاذلها في مكافحة الجريمة و ازدياد حوادث العنف و العدوان

قد يتم الكشف عن معلومات مخابراتية أو مؤامرات سياسية كانت تحاك في الخفاء
و هناك إحتمال وقوع زلازل أو حرائق .
تتعرض المؤسسات المالية و البنكية و المبادلات التجارية لبعض الإضطراب بسبب سوء التدبير أو بسبب تخصيص الدولة ميزانية أكبر للشؤون العسكرية
و هي فترة غير مناسبة لعقد العلاقات التجارية و الديبلوماسية التي غالبا ما تعترضها عراقيل و لا يتم التوصل إلى اتفاق . و في هذه الفترة قد يعلو شأن أحد الدعاة أو رجال الدين المعارضين و يلقى تأييدا شعبيا كبيرا .
كما يزيد نفوذ رجال الأمن و الجيش و يتعرض المواطنون للقمع و التعسف
و في هذه الفترة قد تزيد شعبية أحد الدعاة أو رجال الدين من المحافظين أو المتعصبين
و ستشهد البلاد فضائح تمس بالتقاليد و الأعراف الإجتماعية .
كما قد تشهد هذه الفترة مقتل أحد القادة أو كبار الشخصيات في ظروف غامضة
و ازدياد حوادث العنف و الإغتصاب و الفضائح الجنسية . و يدل على حدوث انقلابات عسكرية أو مؤامرات أو عمليات تخريبية أو إرهابية و تفجيرات و حرائق و كذا بعض الحوادث الطبيعية كالزلازل و الحرائق .
يدل على ازدياد الإحساس بالحرية و الخير و التفاؤل و الأخلاق و الوطنية لدى الناس
يميل الناس أكثر للتحفظ و العمل بأصول الدين و التقاليد و العادات الإجتماعية .

و ستشهد هذه الفترة أزمة إقتصادية في البلد بسبب إضطرابات في البورصة وافلاس بعض المؤسسات المالية و مؤسسات الدولة و نقص في المنتوجات وأزمة أمنية بسبب قلة الأمن و تضييق السلطات الأمنية على الحريات العامة و إزدياد التعصب و نفوذ الجماعات المتطرفة

الفلكى\احمد شاهين

التصنيفات :

2 Comments

  1. كل هدة التوقعات منطقية بالنسبة لما يحدث الان فى مصر نحن نريد ان نعرف الى اى مدى سوف تنتهى هدة الاحتجاجات و ما هو مصير الئيس حسنى كبارك

    إعجاب

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s